بوتين لأوروبا: عليكم إعادة إعمار سوريا لوقف تدفق اللاجئين

تاريخ النشر: 27.09.2019 | 00:30 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

جدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعوة الاتحاد الأوروبي للمساهمة في إعادة إعمار سوريا قائلاً إن وقف تدفق اللاجئين يحتاج إلى إعادة إعمار سوريا دون النظر إلى الوضع السياسي فيها.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في سنغافورة أمس الخميس، قال فيه "إذا كان المجتمع العالمي، وخاصة أوروبا، لا يريد تدفقًا جديدًا للمهاجرين، فعليه أن يفكر، وأن يتخلص من بعض أنواع الخوف، وأن يساعد الشعب السوري، بغض النظر عن الانحياز السياسي، ويدعم العملية السياسية، وهذا أمر بديهي".

وأضاف الرئيس الروسي إنه "لا يمكن توقع عودة واسعة النطاق للاجئين إلا في حال إعادة إعمار سوريا... الناس سيعودون إذا توفرت هناك المستلزمات الأولية مثل المياه، والكهرباء، والصرف الصحي، فيجب الاهتمام بهذه الأمور".

وتطرق بوتين إلى الامتيازات الاقتصادية التي حصلت عليها بلاده في سوريا، وقال إن الاستثمارات الروسية في البنية التحتية ستعود بالفائدة على روسيا ونظام الأسد.

وتابع: "هذا العمل المشترك سيؤدي إلى توفير فرص عمل جديدة وإعادة تأهيل البنية التحية وما يشبه ذلك، فهناك كثير مما يمكن تناوله، وليست مقصودة هنا الاستثمارات المباشرة من الميزانية".

وكانت أوروبا رفضت في وقت سابق الاقتراحات الروسية بهذا الصدد، وأصرت على أولوية الحل السياسي الحقيقي، ومن ثم إعادة الإعمار. وعبر قادة أوروبيين أظهروا تعاطفا مع اللاجئين، وفي مقدمتهم أنجيلا ميركل، عن رفضهم للدعوات الروسية.

وفي تشرين الأول الماضي قال وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو، إن بلاده لن تموّل إعادة إعمار سوريا إلا في حال خروج إيران وميليشياتها من سوريا نهائياً، مشيراً إلى أن "الوضع الجديد" في سوريا يتطلب من واشنطن "إعادة تقييم مهمة".

ودمر قصف روسيا وقوات النظام فضلاً عن قصف التحالف بقيادة واشنطن مساحاتٍ واسعةٍ من المدن السورية، وتُقدّر لجنة أممية تكلفة إعادة الإعمار بـ 250 مليار دولار أمريكي.

مقالات مقترحة
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر