بعد أسبوع من المعارك.. "قسد" تعلن سيطرتها الكاملة على سجن الصناعة في الحسكة

بعد أسبوع من المعارك.. "قسد" تعلن سيطرتها الكاملة على سجن الصناعة في الحسكة

3-64.jpg
عناصر من "قسد" أمام سجن الصناعة في الحسكة - إنترنت

تاريخ النشر: 26.01.2022 | 16:40 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد" سيطرتها الكاملة على سجن الصناعة بمدينة الحسكة، بعد نحو أسبوع من الهجوم الذي نفذه تنظيم "الدولة" على السجن.

وقال المركز الإعلامي لـ"قسد" إن قواتهم استطاعت السيطرة الكاملة على سجن الصناعة، مشيراً إلى استسلام جميع عناصر تنظيم "الدولة" في إطار حملة "مطرقة الشعوب".

وأكد الناطق باسم "قسد"، فرهاد شامي لموقع قناة "الحرة" الأميركية السيطرة الكاملة، متحدثا عن "استسلام جميع العناصر الذين كانوا يتحصنون في مهاجع السور الشمالي للسجن".

ولم يقدم شامي أي تفاصيل بشأن مصير السجناء المقدرة أعدادهم بالآلاف، سواء إذا كانوا سيبقون في السجن أم سيتم نقلهم إلى مكان آخر، مضيفا: "هذا الأمر أمني".

وفي وقت سابق من اليوم الأربعاء، أعلنت "قسد"، استسلام عدد من عناصر تنظيم "الدولة" المحاصرين في سجن الصناعة بالحسكة.

وذكرت، في بيان نشره المركز الإعلامي التابع لها، أن قواتها "فرضت الاستسلام على عدد آخر من مرتزقة داعش ممن شاركوا في عمليات الاستعصاء والهجوم على سجن الصناعة (..) وذلك خلال عمليات مداهمة دقيقة نفذتها قواتنا واستهدفت مهاجع كان يتحصن فيها هؤلاء".

وأشار البيان إلى أن قوات "قسد" نقلت عناصر التنظيم إلى "مواقع أكثر أمناً"، من دون الإشارة إلى أعدادهم أو أي تفاصيل إضافية.

وكانت خلايا تنظيم "الدولة" قد نفّذت هجوماً واسعاً، ليلة الخميس الفائت، على سجن الصناعة، بدأ باستهداف أسوار السجن، الذي يحوي مئات من عناصر "التنظيم"، بسيارتين ملغّمتين، تبعته اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وحينئذٍ، خرج عشرات السجناء من مهاجعهم وفرضوا سيطرتهم الكاملة على السجن داخلياً، كما انتشروا في عدة أحياء مع مجموعة من عناصر التنظيم كانت تنتظرهم في الخارج.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار