انطلاق حملة لـ محو الأمية في مدينة الباب |صور

تاريخ النشر: 07.07.2021 | 06:37 دمشق

آخر تحديث: 07.07.2021 | 07:00 دمشق

إسطنبول - وكالات

انطلقت في مدينة الباب شرقي حلب، أمس الثلاثاء، حملة لـ محو الأمية لدى البالغين، وذلك في محاولة لتعويض الفجوة التعليمية التي أحدثتها 10 سنوات من الحرب في سوريا.

وبدأت الحملة من مدرسة "طارق بن زياد" الابتدائية في مدينة الباب، وشارك في تدشينها نائب والي غازي عنتاب التركيّة أنيل ألكال، إضافةً إلى رؤساء المجالس المحلية في المنطقة ووجهائها.

وقال "ألكال" - حسب وكالة "الأناضول" - إنّ الحملة جاءت بعد دراسة أُجريت في منطقة "درع الفرات" بريف حلب، أظهرت فجوة تعليمية واسعة وأعداداً كبيرة ممن لا يجيدون حتى الكتابة والقراءة نتيجة النزاعات والمعارك التي شهدتها سوريا، ما أسهم في ارتفاع مطرد بعدد المحرومين من التعليم.

وأشاد المسؤول التركي بالجهود التي بذلتها المجالس المحلية والهيئات التعليمية في المنطقة لتشجيع الناس للانضمام إلى حملة "محو الأمية"، مضيفاً أن عدداً كبيراً من النساء انضموا للدورات التي فُتحت مع انطلاق الحملة، وذلك سيتيح لهن تلقي التعليم ونقل معارفهم إلى أبنائهم في البيوت.

وحتى مساء أمس الثلاثاء، سجّل في دورات "محو الأمية" التي ستستمر لـ مدة شهرين، 8 آلاف و370 امرأة و10 آلاف و44 رجلاً.

وتعدّ مدينة الباب إحدى أهم المدن السوريّة التي تواصل تركيا تقديم الخدمات لـ سكّانها - قرابة 300 ألف نسمة بين مقيمين ومهجّرين - وذلك بعد السيطرة عليها ضمن عملية "درع الفرات"، التي أطلقها الجيشان التركي والوطني السوري، شهر آب 2016.

وسبق أن شهدت مدينة الباب وغيرها من المناطق في ريف حلب، افتتاح فروع لعدد من الجامعات التركية، في ظل مساعٍ من الحكومة التركية بتقديم تسهيلات عملية للطلاب السوريين في المناطق الخارجة عن سيطرة نظام الأسد، وتشجيعهم على متابعة دراستهم وتعليمهم في مناطقهم.

يشار إلى أنّ نحو 2.45 مليون طفل في سوريا خارج المنظومة التعليمية، بينما يتلقى مَن حظي منهم بفرصة التعليم، الدروس في ظروف صعبة كازدحام الطلاب في مبانٍ تعاني من نقص الخدمات مثل مرافق الصرف الصحي أو الكهرباء أو التدفئة أو التهوية، حسب ما ذكرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والتعلم والثقافة (يونسكو).

اقرأ أيضاً.. مقاعدهم التراب وسبورتهم الخيمة.. مبادرة معلم لمحو أمية أطفال مخيم في إدلب |صور

 

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر