"الوقف الشيعي" يصادر أراضي للسياحة الدينية في دير الزور

تاريخ النشر: 22.01.2021 | 12:42 دمشق

دير الزور - خاص

صادر ما يسمى بـ "الوقف الشيعي في دير الزور" أراضي زراعية في ريف دير الزور الغربي تعود ملكيتها لمهجرين وذلك لاستثمارها بمشاريع سياحية للإيرانيين والعراقيين في المحافظة.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن ما يسمى بـ "الوقف الشيعي في دير الزور" استولى على أراض زراعية بمساحة 14 هكتارا في موقع "عين علي" بريف دير الزور الغربي وذلك بهدف استثمارها بمشاريع سياحية للزوار الإيرانيين المرافقين للميليشيات الإيرانية التي تسيطر على غالبية المحافظة.

وأضافت المصادر أن الاستثمار سينفذه وكلاء معتمدون من مسؤول ميليشيا الحرس الثوري الإيراني في منطقة البوكمال والميادين وسيكون عبر إنشاء فندق ومطعم مع استراحة وكراج للسيارات يقصده الإيرانيون بهدف السياحة الدينية، في "مزار عين علي" وتعود ملكية هذه الأراضي لعائلة مقيمة في المملكة العربية السعودية.

ويعتبر "مزار عين علي" من أبرز المزارات الدينية والأماكن المقدسة لدى الميليشيات الإيرانية شرق سوريا.

وسبق أن حذرت منظمة الصحة العالمية من أن انتشار فيروس كورونا المستجد في سوريا سيكون خطيرا، لكونها مفتوحة أمام القادمين من إيران والعراق ولبنان لزيارة المراقد الدينية.

وسبق أن دخلت قافلة من الزوار الشيعة العراقيين إلى سوريا عبر معبر البوكمال الحدودي شرقي دير الزور، وذلك رغم إعلان النظام تعليق الزيارات والرحلات مع دولتي العراق والأردن بما فيها السياحة الدينية لمدة شهر، للحد من انتشار فيروس كورونا.

اقرأ أيضاً: كورونا في سوريا.. 50 وفاة وإصابة بين الميليشيات الإيرانية

ومازالت الميليشيات الإيرانية والعراقية الموالية لها تدخل الأراضي السورية من معبر البوكمال الحدودي، ومن أبرز الميليشيات المدعومة إيرانيا التي تحارب إلى جانب النظام في إدلب وريف حلب، "الحرس الثوري الإيراني"، و"لواء القدس"، و"حركة النجباء"، و"لواء الباقر" و"حزب الله اللبناني". 

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
كورونا.. الولايات المتحدة تسمح بجرعة ثالثة من لقاح فايزر للمسنين
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر