النظام يُخفض مخصصات البنزين "المدعوم" للعربات الخاصة

تاريخ النشر: 04.09.2020 | 20:02 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

قالت وزارة النفط في حكومة النظام، إنها سوف تخفض كمية تعبئة البنزين للسيارت الخاصة من 40 إلى 30 ليترا بشكل مؤقت.

ونقلت صحيفة الوطن الموالية للنظام عن الوزارة، أن "تخفيض مخصصات البنزين عشرة ليترات للسيارات الخاصة سوف يكون مؤقتا إلى حين توفر كميات أكبر من مادة البنزين".

وأضافت الصحيفة، " أن هناك كميات جديدة من البنزين سوف تصل خلال الأيام القليلة المقبلة".

وأشارت الصحيفة، أن "المخصصات الشهرية للسيارات الخاصة بقيت على حالها، ولم يتم تخفيضها، لكن بدلاً من تعبئة 40 ليترا كل أربعة أيام سيتم تعبئة 30 ليترا، وسوف تبقى كمية المخصصات الشهرية ثابتة للسيارات الخاصة  100 ليتر".

وتشهد مناطق سيطرة النظام في كل من حلب، وطرطوس، واللاذقية، وحمص ازدحاماً أمام محطات الوقود، بسبب عدم توافر مادة البنزين.

وبدأ النظام بتطبيق سياسة الشرائح السعرية على البنزين مطلع أيار من العام الماضي، وحدد 100 ليتر شهرياً للعربات الخاصة بالسعر المدعوم 250 ليرة سورية لليتر الواحد، وسعر البنزين غير  المدعوم 450 ليرة.

اقرأ أيضاً: أسعار الكمامات والقفازات ترتفع أكثر من 300 % في سوريا

اقرأ أيضاً: "الهجرة والجوازات" لن يُسمح بدخول البلاد لمن لا يملك مئة دولار

وأوضحت صحيفة ”الاقتصادي”، أن السيارات ذات الشريحة المدعومة أصبحت تحصل على 100 ليتر مدعوم شهرياً، وعلى 100 ليتر آخرغير مدعوم بمعدل 30 ليترا كل أربعة أيام، أما السيارات ذات الشريحة غير المدعومة، فتحصل على 200 ليتر بنزين شهرياً بمعدل 40 ليتراً كل 4 أيام.

وقررت “وزارة النفط” توقيف شريحة البنزين المدعوم للسيارات الخاصة ذات سعة المحرك من ألفين (سي سي ) وما فوق، ولكل فرد مسجل على اسمه أكثر من سيارة بما فيها الشركات، وبدأ بتطبيق القرار في الـ 10 من أيار الماضي.

اقرأ أيضاً: الذهب ليس أولوية للسوريين والصاغة عاطلون عن العمل