النظام يواجه بالرصاص الحي.. تطورات الاحتجاجات في السويداء |فيديو

النظام يواجه بالرصاص الحي.. تطورات الاحتجاجات في السويداء |فيديو

السرايا السويداء
اندلاع النيران في مبنى السرايا بمدينة السويداء

تاريخ النشر: 04.12.2022 | 12:09 دمشق

آخر تحديث: 05.12.2022 | 11:09 دمشق

إسطنبول - تلفزيون سوريا

تشهد محافظة السويداء، منذ صباح الأحد، احتجاجات شعبية غاضبة ضد النظام السوري، نتيجة سوء الوضع المعيشي والإهمال "الحكومي"، مطالبين بإسقاط النظام.

وتطوّرت الاحتجاجات إلى إقدام مئات المتظاهرين على اقتحام مبنى "السرايا (الحكومي)" وسط مدينة السويداء، بعد إطلاق عناصر أجهزة النظام الرصاص الحي على المحتجين، ما أدّى إلى وقوع إصابات بينهم.

وخلال الأيام الماضية، انتشرت دعوات للتظاهر وقطع الطرقات في مدينة السويداء، في ظل احتقان شعبي غير مسبوق نتيجة استمرار تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية، التي تشهدها عموم مناطق سيطرة النظام السوري.

تطورات الاحتجاجات في السويداء

04.12.2022 | 17:01
ارتفاع عدد القتلى في احتجاجات السويداء والنظام يواصل إطلاق النار

ارتفع عدد القتلى والجرحى في الاحتجاجات التي تشهدها محافظة السويداء، منذ صباح الأحد، مع استمرار قوات النظام باستهداف المحتجين بالقناصات.

وقالت شبكة "السويداء 24" إن شخصين قتلا في الاحتجاجات وأصيب أربعة آخرين، مع استمرار إطلاق النار في محيط مبنى المحافظة ومبنى قيادة الشرطة في مركز مدينة السويداء، من قبل عناصر النظام المتمركزين على أسطح المباني.



 

04.12.2022 | 15:50
النظام السوري يصف المحتجين في السويداء بـ"الخارجين عن القانون"

وصفت وزارة الداخلية في حكومة النظام السوري، المحتجين في مدينة السويداء بـ"الخارجين عن القانون"، مع اتهامات طالتهم بإطلاق النار العشوائي واقتحام مبنى محافظة السويداء بقوة السلاح، في حين وثقت وسائل إعلام محلية إطلاق قوات النظام النار على المحتجين وقتل وإصابة عدد منهم.

وادعت داخلية النظام في بيان على فيس بوك أن "مجموعة من الأشخاص الخارجين عن القانون، بعضهم يحمل أسلحة فردية أقدموا في الساعة 11:30 صباحاً على قطع الطريق بالإطارات المشتعلة بجانب دوار المشنقة في محافظة السويداء".

وزعمت أن "مجموعة الخارجين عن القانون توجهوا فيما بعد إلى مبنى المحافظة وأطلقوا عيارات نارية بشكل عشوائي ما أدى لإصابة عنصر وعدد من المواطنين المتواجدين في المكان ودخلوا المبنى بقوة السلاح وقاموا بتكسير أثاث المكاتب وسرقة قسم كبير من محتويات المبنى بما فيها الوثائق الرسمية وإضرام النار بالمبنى وبالسيارات الموجودة بالقرب منه وبعدها حاولوا اقتحام مبنى قيادة الشرطة"، مضيفة أن شرطياً قتل خلال الاقتحام المزعوم.

04.12.2022 | 14:11
بالفيديو.. قوات النظام تفتح النار على المحتجّين في السويداء

نشرت شبكة أخبار "السويداء 24" المحلية، مقطع فيديو يوثّق عناصر قوات النظام السوري وهي تفتح النار على المحتجيّن أمام مبنى المحافظة.

وقالت الشبكة، إنّ قوات النظام أطلقت الرصاص الحي بكثافة على المحتجّين، عقب اقتحامهم مبنى "السرايا (الحكومي) وسط مدينة السويداء، ما أدّى إلى مقتل أحد المحتجين وإصابة آخرين.

04.12.2022 | 14:07
مقتل أحد المحتجين برصاص النظام السوري في السويداء

قضى أحد المحتجين في مدينة السويداء، اليوم الأحد، متأثراً برصاص أطلقته أجهزة أمن النظام السوري على المحتجين في المدينة.

ونقلت شبكة "الراصد" المحلية عن مصدر طبي في مشفى السويداء، وفاة الشاب مراد المتني متأثراً بجروحه، كما نُقل الشاب كنان خضير إلى غرفة العيانة المشدّدة لتلقي العلاج.

وتواردت أنباء عن تزايد أعداد المصابين الواصلين إلى المشفى، في ظل استخدام أجهزة "أمن النظام"، الرصاص الحي لقمع الاحتجاجات.

04.12.2022 | 13:07
مطالب المحتجين في السويداء

قال الامين العام لـ"حزب اللواء السوري" مالك أبو الخير في تصريح لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الأحد، إنّ مطالب المحتجين في البداية كانت "تحسين مستوى الخدمات في محافظة السويداء، والمستوى المعيشي، وإعادة الخدمات المقطوعة بشكل مقصود وممنهج عن المحافظة".

وأضاف "أبو الخير" أنّ محافظة السويداء، منذ أكثر من شهرين، تفتقد إلى خدمات الماء والكهرباء، إضافة إلى ندرة وجود المازوت والبنزين، فضلاً عن الغلاء الكبير في أسعار المواد الاستهلاكية.

وتابع: "حكومة النظام لا تقدّم شيء لمحافظة السويداء، سوى الحصار الاقتصادي المقصود، في حين تعمل على تأمين كلّ التسهيلات لتجّار المخدرات والعصابات المنتشرة، مشيراً إلى أنّ المتظاهرين خرجوا اليوم ضد هذه السلطة الفاسدة المتمثلة بنظام الأسد.

04.12.2022 | 13:00
إصابة متظاهرين برصاص أمن النظام في السويداء

أصيب ثلاثة متظاهرين، اليوم الأحد، برصاص عناصر الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري في مدينة السويداء.

وأفادت صفحة "السويداء ANS" المحلية على "فيس بوك"، بأنّ ثلاثة أشخاص من أبناء السويداء المحتجين أصيبوا برصاص "مخابرات النظام"، خلال تجمّعهم أمام مبنى المحافظة (السرايا)، احتجاجاً على الأوضاع الاقتصادية المتردّية في المنطقة.

ونشرت الصفحة المحلية، لحظة إصابة أحد المتظاهرين برصاص عناصر الأمن، مضيفةً أنّه بعيد إطلاق النار وإصابة المدنيين اقتحم المتظاهرون، مبنى المحافظة وأزالوا جميع أعلام النظام السوري ومزّقوا صورة بشار الأسد.

 

 

بالتزامن مع المظاهرات داخل مدينة السويداء، قطع محتجون من أبناء المحافظة، الطريق الواصل بين العاصمة دمشق السويداء، بالإطارات المشتعلة منعاً لوصول المؤازرات إلى قوات النظام.

 

 

04.12.2022 | 12:55
المئات يقتحمون مبنى السرايا في السويداء ويمزقون صورة بشار الأسد

اقتحم مئات المحتجين، اليوم الأحد، مبنى السرايا الحكومي وسط مدينة السويداء، تنديداً بالواقع المتردي داخل المدينة.

وجاء الاقتحام هذا بعدما خرج مئات من أهالي مدينة السويداء بمظاهرات تطالب حكومة النظام السوري بالوقوف عند مسؤولياتها وإيجاد الحلول لأوضاع المدينة.

 

 

 

ونشرت حسابات محلية في "تويتر" تسجيلاً مصوراً للحظة تمزيق صورة رئيس النظام بشار الأسد من على واجهة مبنى المحافظة.

وقالت صفحة "السويداء 24" المحلية إن المتظاهرين تمكنوا من تحطيم سيارة دفع رباعي مزودة برشاش متوسط عقب دخولها بين المتظاهرين بالقرب من دوار المشنقة.

وأظهرت الصور المنتشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تمكن المتظاهرين في المدينة من إحراق إحدى السيارات المصفحة التابعة لقوات النظام، والتي حاولت فض المظاهرات.

احتجاجات السويداء

انتشرت خلال الأيام الماضية، دعوات جديدة للتظاهر وقطع الطرقات في مدينة السويداء، وسط احتقان شعبي غير مسبوق من جراء استمرار تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية، في وقت تعيش فيه مناطق سيطرة النظام السوري أسوأ أزمة محروقات عرفتها البلاد.

ومنذ عام 2020، تشهد محافظة السويداء احتجاجات شعبية متكررة تحول بعضها إلى مظاهرات ذات مطالب سياسية، نادت بإسقاط النظام السوري، في حين لم يتجاوز معظمها حدود المطالب بتحسين الواقع الأمني والخدمي.

مطلع شباط الماضي، انطلقت احتجاجات تعد الأوسع نطاقاً في السويداء، نفذها مدنيون من أهالي المحافظة، قطعوا خلالها طرقاً رئيسة لفرض إضراب على الموظفين، تزامناً مع قرار رفع الدعم الحكومي عن شرائح واسعة من المواطنين.

ونددت الاحتجاجات بتدهور الأوضاع المعيشية، ورفعت شعارات تطالب بالعدالة في توزيع الثروة الوطنية، ومحاسبة الفاسدين، كما طالب بعض المحتجين بتطبيق قرار مجلس الأمن 2254 الذي ينص على انتقال سلمي للسلطة في سوريا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار