النظام يعزل بلدة بريف دمشق بسبب انتشار كورونا

تاريخ النشر: 08.06.2020 | 15:03 دمشق

آخر تحديث: 08.06.2020 | 15:04 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام إخضاع بلدة رأس المعرة بريف دمشق للحجر الصحي بعد تسجيل 16 إصابة بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت وكالة أنباء النظام الرسمية "سانا" عن بيان للوزارة، أنَّ 16 شخصاً من أهالي البلدة أصيبوا بعد مخالطتهم لـ سائق شاحنة يعمل على خط سوريا – الأردن.

وبحسب الأرقام التي ينشرها النظام، بلغ عدد الإصابات بكورونا في مناطق سيطرة النظام 141 شُفي منها 58 وتوفي ست حالات.

وتشير تقارير صحفية إلى أنَّ عدد الإصابات بفيروس كورونا في مناطق سيطرة "النظام" أكبر مِن المُعلَن عنه، بسبب علاقات "النظام" مع إيران التي تفشى الوباء فيها مبكراً، وانتقل إلى سوريا عبر الميليشيات الإيرانية، فضلاً عن تكتّمه على الأعداد الحقيقية مِن الوفيات بالفيروس وتسجيلها على أنها فشل كلوي أو ذات رئة.

ورجح تقرير لمنظمة الصحة العالمية أن تؤدي الآثار الاجتماعية والاقتصادية لكورونا لا سيما على الأمن الغذائي وسبل العيش، إلى تفاقم الاحتياجات الإنسانية في جميع أنحاء سوريا.

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا