النظام يصدر أحكاماً بالإعدام على قياديين بالفصائل العسكرية

النظام يصدر أحكاماً بالإعدام على قياديين بالفصائل العسكرية

عصام بويضاني قائد جيش الإسلام يتوسط عنصرين من الفصائل العسكرية شمال سوريا(رويترز)

تاريخ النشر: 11.12.2018 | 10:12 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:23 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أصدرت محكمة الجنايات التابعة للنظام في العاصمة دمشق أحكاما غيابية بالإعدام على عدد من قيادات الفصائل العسكرية المعارضة لنظام الأسد.

وقالت صحيفة الوطن الموالية للنظام إن بين المحكومين متزعم هيئة تحرير الشام الملقب بـ"أبو محمد الجولاني" وعصام بويضاني قائد جيش الإسلام الذي كان مسيطراً على مناطق بغوطة دمشق الشرقية، وقائد فيلق الرحمن عبد الناصر الشمير.

وأضافت الصحيفة أن الحكم بالإعدام شمل أكثر من 40 شخصا معظمهم من غوطة دمشق الشرقية، يتهمهم النظام بقصف بعض أحياء العاصمة دمشق وقتل مدنيين بينهم نساء وأطفال.

وينص قرار المحكمة على تغريم المحكومين بدفع مبالغ مالية كبيرة لكل مصاب، وتغطية نفقات العلاج إضافة إلى تجريدهم من حقوقهم المدنية.

ونفت الفصائل العسكرية المعارضة التي كانت تسيطر على غوطة دمشق الشرقية اتهامات النظام بقصف أحياء دمشق بقذائف الهاون.

ووجه النظام اتهاماته في تشرين الأول من العام الماضي الذي شهد حملة عسكرية عنيفة شنها بدعم روسي أدت إلى سقوط آلاف الضحايا المدنيين في مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار