النخالة زادت 3 أضعاف.. حكومة النظام ترفع أسعار الأعلاف مجدّداً

تاريخ النشر: 19.08.2021 | 11:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

رفعت "حكومة النظام" أسعار الأعلاف للمرة الثانية خلال شهر تقريباً، وزاد سعر مادة النخالة ثلاثة أضعاف.

ونقلت صحيفة "الوطن" الموالية، اليوم الخميس، عن مدير مؤسسة الأعلاف عبد الكريم شباط أنه وبقرار من اللجنة الاقتصادية برئاسة الوزراء في "حكومة النظام" رُفعت أسعار الأعلاف منذ أسبوع.

وقال شباط إن "مؤسسة الأعلاف كانت تحصل على مادة النخالة من المطاحن بسعر 200 ليرة سورية للكيلو الواحد، واليوم ارتفع سعرها وأصبحت تحصل عليها المؤسسة بسعر 600 ليرة، ليتم بيعها لمربي الأبقار والأغنام بسعر 700 ليرة".

وأضاف أنه "نتيجة ارتفاع سعر النخالة، ارتفع معها سعر مادة (جاهز حلوب أبقار) باعتبار أن أحد مكوناتها هي مادة النخالة، حيث وصل سعر الكيلو منها إلى 1100 ليرة سورية بعد أن كان بـ 950 ليرة".

بدوره أوضح عضو لجنة مربي الدواجن حكمت حداد أن رفع سعر مادتي (النخالة والجاهز حلوب) شكل عبئاً إضافياً على مربي الأبقار والأغنام، مؤكداً أن ذلك سيؤدي إلى ارتفاع أسعار الأبقار والأغنام ومنتجاتها.

وأشار حداد إلى أن مؤسسة الأعلاف تحولت حالياً إلى تاجر باعتبارها تقوم ببيع المقنن العلفي بأسعار متقاربة مع أسعار التجار.

وكانت المؤسسة العامة للأعلاف التابعة لحكومة النظام رفعت في تموز الفائت أسعار المواد العلفية لمربي الثروة الحيوانية ولكل القطاعات (عام - خاص - تعاوني)، حيث ارتفع سعر الطن الواحد من الذرة الصفراء إلى مليون وخمسين ألف ليرة سورية، وسعر الطن الجاهز حلوب (كبسول - جريش) إلى 910 آلاف ليرة".

يعاني المقيمون في مناطق سيطرة "النظام" من سوء الأوضاع المعيشية من جراء ارتفاع الأسعار بشكل مستمر واستغلال التجار وانهيار قيمة الليرة السورية، وتدني الرواتب سواء في القطاع العام أو الخاص وعدم توافقها مع الأسعار، فضلاً عن غياب الرقابة وفشل حكومة النظام في ضبط الوضع الاقتصادي المنهار.