القبض على رجل يخطط لتفجير مركز بيانات أمازون

القبض على رجل يخطط لتفجير مركز بيانات أمازون

ayn-tq-shrkt-amazwn.jpg
شخص كان يخطط لتفجير مركز بيانات أمازون - (إنترنت)

تاريخ النشر: 11.04.2021 | 11:19 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن "مكتب التحقيقات الفيدرالي" إلقاءه القبض على رجل يخطط لتفجير مركز خدمات "أمازونويب" في ولاية  فرجينيا، وذلك خلال محاولته الحصول على متفجرات.

وبحسب المكتب، أمس السبت، فإن المتهم كان يخطط لتفجير مركز بيانات "أمازون" وإيقاف نحو 70 في المئة من شبكة الإنترنت وإسقاط السلطة في الولايات المتحدة الأميركية.

وأضاف أنه حاول الحصول على عبوة ناسفة من عميل سري لمكتب التحقيقات الفيدرالي، مشيراً إلى أن المتهم تفاخر بمشاركته في الهجوم على مبنى "الكابيتول" الأميركي في السادس من كانون الثاني الفائت، بغية تفجير مركز بيانات "أمازون" لأنه يعتقد أنه يقدم خدمات لمكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالة المخابرات المركزية والوكالات الفيدرالية الأخرى.

وبدأ الرجل الذي ينحدر من ولاية "تكساس" باستخدام تطبيق المراسلة المشفر "Signal" للتواصل مع عميل سري لمكتب التحقيقات الفيدرالي في نهاية كانون الثاني الماضي، وأخبره أنه يخطط لاستخدام متفجرات بلاستيكية لتفجير منشأة مركز بيانات أمازون في فرجينيا، حيث وصله بشخص ادّعى أنه مورد متفجرات، ليلقي القبض عليه بعد تلقيه متفجرات من العميل لكنها في الواقع كانت أجهزة خاملة.

وقال القائم بأعمال المدعي العام الأميركي، بريراك شاه، لمنطقة شمال تكساس في بيان إنهم مدينون للمواطن المعني الذي أبلغ عن تصريحات المتهم عبر الإنترنت لمكتب التحقيقات الفيدرالي، حيث أنقذ هذا الشخص حياة عدد من العاملين في مجال التكنولوجيا.

وتابع أن وزارة العدل مصممة على اعتقال المتطرفين المحليين الذين ينوون ارتكاب أعمال عنف، بغض النظر عن المشاعر السياسية التي تدفعهم للقيام بذلك.

ووجهت وزارة العدل إلى الشخص تهمة محاولة تدمير مبنى مركز بيانات "أمازون" عبر تفجيرها، وفي حالة إدانته سيواجه حكماً بالسجن لمدة تصل إلى 20 عاماً .

وشكرت شركة "أمازون" مكتب التحقيقات الفيدرالي على عمله في القضية، لافتةً أن الشركة  تأخذ سلامة وأمن موظفيها وبيانات العملاء على محمل الجد، وأنهم يراجعون باستمرار العوامل المختلفة بحثاً عن أي تهديدات محتملة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار