الفصائل العسكرية تقصف مواقع النظام وروسيا رداً على غارات اليوم

تاريخ النشر: 01.05.2019 | 23:05 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير مقتل أربعة جنود روس بعد ان استهدفت مدفعيتها نقاط تمركزهم شمال حماة، كما قصف الجيش الوطني مدرسة المشاة شمال حلب، وذلك رداً على القصف العنيف الذي شنته روسيا وقوات النظام على مناطق متفرقة من إدلب وحماة.

وقالت الجبهة الوطنية للتحرير اليوم الأربعاء، أن فوج المدفعية التابع لها استهدف نقاط تمركز القوات الروسية في معسكر بريديج بريف حماة الشمالي بقذائف مدفع الهاون من عيار 120 مم، ما أدى إلى مقتل 4 جنود روس.

 

 

ونشر فصيل "تجمع أحرار الشرقية" التابع للجيش الوطني صوراً لإطلاق صواريخ من نوع غراد على مواقع النظام في مدرسة المشاة شمال مدينة حلب.

 

 

وأعلنت غرفة عمليات "وحرّض المؤمنين"، تدمير بيك أب لقوات النظام على الطريق الواصل بين المغير وبريديج بريف حماة الشمالي، مما أدى إلى قتل وجرح عدد من عناصر النظام.

ومن جهتها بثّت وسائل إعلام النظام، تسجيلات مصورة تظهر أرتالاً عسكرية لقوات النظام، متجهة نحو خطوط التماس مع إدلب وحماة، وذلك في سياق الحرب النفسية المتزامنة مع التصريحات الروسية لشن عمل عسكري على مناطق سيطرة الفصائل في الشمال السوري.

وقُتل اليوم الأربعاء خمسة مدنيين وجُرح آخرون في قصف مكثف لروسيا وقوات النظام على بلدات ومدن إدلب وحماة، حيث ألقى الطيران الحربي والمروحي عشرات الصواريخ والبراميل المتفجرة على مناطق مأهولة بالسكان.

ووثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 140 شخصاً خلال شهر نيسان الفائت على يد قوات النظام وروسيا في منطقة إدلب والأرياف المحيطة بها من حلب وحماة واللاذقية.

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا