الغاز المنزلي لا يغطي حاجة دمشق وريفها ورسائل استلامه تجاوزت 100 يوم

الغاز المنزلي لا يغطي حاجة دمشق وريفها ورسائل استلامه تجاوزت 100 يوم

طابور على دور الغاز في دمشق (فيس بوك)
طابور على دور الغاز في دمشق (فيس بوك)

تاريخ النشر: 02.08.2022 | 14:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف مدير الغاز التابع للنظام السوري في دمشق وريفها حسن البطل، أن إنتاج معمل الغاز اليومي من الأسطوانات المنزلية لا يغطي حاجتهم، وأنّ انتظار رسائل استلام الغاز تجاوز الـ100 يوم.

وبيّن "البطل" أن الإنتاج اليومي للمعمل يتراوح بين 14 و15 ألف أسطوانة، وهي كمية لا تكفي مدينة دمشق وريفها، فحاجة المدينة اليومية تتراوح بين 20 و23 ألف أسطوانة.

وأضاف أن انخفاض الإنتاج يؤثر على طول المدة الزمنية في انتظار المواطنين لرسالة الاستلام، وفق ما نقلت عنه صحيفة "الوطن" المقربة من النظام، اليوم الثلاثاء.

وبخصوص نقص العمالة، أوضح البطل أنهم يسعون للتعاقد مع عدد من العمال الموسميين الجدد، لكن حتى بعد التعاقد فإن عدد العمال لن يغطي حاجة المعمل، الذي يحتاج إلى ما لا يقل عن 25 عاملاً، ورغم ذلك يسعى المعمل لرفع الإنتاج من أجل تخفيض مدة انتظار الرسائل، على حد زعم البطل.

البطل ينفي التلاعب ويتهم المعتمدين

ونفى "البطل" وجود تلاعب بوزن الأسطوانة المخصصة للاستخدام المنزلي من قبل المعمل، وهي 24 كيلوغراماً على أقل تقدير، وادعى أن التلاعب في حال وجوده يكون من قبل المعتمدين، رافضاً تحمل مسؤولية مراقبة الأوزان، لكونها مهمة جهات أخرى مثل التموين.

وأشار في الوقت نفسه إلى وجود تحقيق تجريه الجهات المختصة مع المتورطين بالتلاعب بالمادة من داخل المعمل، لكن نتائجه لم تصدر بشكل نهائي بعد.

ولم يتمكن البطل من الإقرار، إذا ما كان عدد معتمدي الغاز في دمشق وريفها، والذين لا يقلون عن 1000 معتمد، يكفي المحافظتين أم لا، مكتفياً بالإشارة إلى أن المواطن وبعد تطبيق التوزيع عبر البطاقة الإلكترونية بات يحق له اختيار المعتمد الذي يريده أو تغييره.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار