الشؤون الزراعية في سوريا تستلم 115 ألف طن من القمح

تاريخ النشر: 13.06.2021 | 11:47 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال رئيس مكتب الشؤون الزراعية في "الاتحاد العام للفلاحين" التابع للنظام محمد الخليف اليوم الأحد إن مكاتب استلام الحبوب استلمت إلى الآن نحو 115 ألف طن من القمح.

وأضاف في تصريح لصحيفة "الوطن" الموالية أن عمليات استلام القمح من المحافظات التي تقع تحت سيطرة النظام ما زالت مستمرة ولا يوجد أي معوقات في التسوق باستثناء محافظة الحسكة التي لم يتجاوز الكمية التي وصلت منها 420 طنا.

وأشار إلى أنه لم يستلم مركز الحبوب إلى الآن أي محصول من القمح من المناطق التي تخضع لقوات سوريا الديمقراطية "قسد".

ولفت إلى أن تسوق القمح هذا الموسم من محافظات حماة وحلب ودير الزور والحسكة، بالإضافة إلى محافظات درعا واللاذقية والرقة والتي تعتبر نسبة تسويق القمح فيها بسيطة بسبب قلة الإنتاج.

 

 

و أعلن "مجلس الوزراء" في حكومة نظام الأسد آذار الفائت عن تحديد سعر شراء كيلو غرام القمح من المزارعين لموسم 2021 بـ 800 ليرة سورية، بالإضافة إلى مكافأة للمزارعين عن كل كيلو 100 ليرة سورية عند تسليمهم المحصول للجنة الحبوب.

وكشف وزير الزراعة في حكومة الأسد، محمد حسان قطنا، الشهر الفائت أن الجفاف الحاد وارتفاع درجات الحرارة ستقلص إنتاج القمح والشعير في سوريا إلى مستوى قياسي.

وأوضح أن إجمالي المساحة المزروعة بلغت مليوناً و500 ألف هكتار من القمح، ومليوناً و400 ألف هكتار من الشعير، ولكنها تعرضت لظروف الجفاف والتغيرات المناخية، بسبب ارتفاع درجات الحرارة لأكثر من 7 درجات وانخفاض مستوى المياه.

 

 

وحذرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) في تقرير عن الأمن الغذائي في سوريا من أن محصول الحبوب في سوريا هذا العام سيكون أقل من المتوسط، وذلك لعدة أسباب أهمها الجفاف الذي ضرب منطقة شمال شرقي سوريا وارتفاع تكاليف الإنتاج الزراعي.

عصيان مدني وجاهزية عسكرية رداً على خرق النظام لاتفاق درعا البلد
"نصرة لدرعا".. ملثمون يستهدفون حاجزين للنظام في كناكر غربي دمشق
قتلى وجرحى للنظام باستهداف سيارة عسكرية تقلهم في درعا المحطة
فايزر ـ بيونتيك: الجرعة الثالثة من اللقاح توفر حماية كبيرة ضد سلالة "دلتا"
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد