السلة الغذائية الشهرية تكلف 660 ألف ليرة سورية في دمشق

تاريخ النشر: 08.10.2020 | 16:24 دمشق

آخر تحديث: 09.10.2020 | 09:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

ارتفع سعر السلة الغذائية الشهرية للأسرة المكونة من 5 أفراد في مناطق سيطرة النظام إلى 660 ألفا، بزيادة 85 بالمئة عن العام الفائت.

وعرض موقع قاسيون أسعار المواد الأساسية المكونة للسلة، حيث يتراوح سعر ربطة الخبز التي تزن 500 غرام بـ 30 ليرة، و50 غراماً من البيض بـ 126 ليرة، بينما 75 غراماً من اللحوم بـ 768 ليرة، وربع كيلو الخضار يصل سعره إلى 103 ليرات، بينما يصل سعر 200 غرام من الفواكه إلى 310 ليرات.

أما بالنسبة للسكن فقد ارتفعت الإيجارات خلال الستة أشهر الماضية بنسبة 25 بالمئة، كما ارتفعت تكاليف الصيانة والتدفئة والأدوات الكهربائية الأساسية.

اقرأ أيضاً: درعا والقنيطرة.. سعر إكساء الشقة يصل إلى 15 مليون ليرة

وطال ارتفاع الأسعار أدوات التنظيف أيضاً حيث أصبحت كلفة الأسرة الواحدة من سائل الجلي والغسيل ومعجون الأسنان وعلب المحارم، تصل إلى قرابة 10 آلاف ليرة سورية.

كما ذكر الموقع تكاليف الصحة في حال إصابة فرد واحد من الأسرة بالضغط أو السكري فكلفة أدويته الشهرية تبلغ 16 ألف ليرة.

 

 

ورفعت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة للنظام، سعر ليتر البنزين "أوكتان 95" نحو 48%.

إقرأ أيضاً: حكومة النظام ترفع سعر البنزين 48 بالمئة

وعبرت الأمم المتحدة، الثلاثاء الفائت، عن قلقها من تداعيات الانكماش الاقتصادي المتواصل في سوريا، مشيرة إلى تضاعف أسعار الغذاء ثلاث مرات عن العام الماضي.

وبحسب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، فإن إحصائيات برنامج الغذاء العالمي تشير إلى أن نحو 9.3 ملايين شخص يعانون من الانعدام الغذائي في سوريا.

وشهدت الليرة السورية انخفاضاً كبيراً أمام الدولار إذ وصل سعر صرفها إلى أكثر من 3000 ليرة في شهر تموز الماضي، لتستقر في الشهرين الأخيرين عند 2300.

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة: أسعار المواد الغذائية في سوريا زادت 3 أضعاف

 

مقالات مقترحة
10 وفيات و222 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس