التحالف ينشر نقاطاً مواجهة لمواقع نظام الأسد على نهر الفرات/صور

تاريخ النشر: 09.12.2020 | 14:00 دمشق

إسطنبول - متابعات

نشر التحالف الدولي الذي يدعم "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) نقاطاً عسكرية هي الأولى من نوعها على سرير نهر الفرات في ريف دير الزور الغربي.

وتموضعت هذه النقاط الذي ضمت آليات عسكرية وجنوداً من التحالف إلى جانب عناصر وآليات من "قسد" على الطرف  المقابل لمواقع سيطرة نظام الأسد.

اقرأ أيضاً: رغبة "قسد" في إفراغ الهول وسجونها من السوريين.. الدوافع والمكاسب

صفحة ميليشيا "الدفاع الوطني" بدير الزور نشرت اليوم الأربعاء، عبر حسابها في "فيس بوك" صوراً لهذه النقاط.

وقالت إنها تركزت في قرى (شقرا والحصان) وهي مقابلة لناحية البغيلية التي تقع على مقربة من مدينة دير الزور التي يسيطر عليها نظام الأسد.

130826367_391405032282252_4877090938086220404_o.jpg

ولفتت الصفحة إلى أن هذه النقاط أجرت بعد تمركزها دوريات عسكرية مكثفة في المنطقة.

اقرأ أيضاً: الرواية الكاملة لعمليات خطف وذبح رعاة الغنم شرقي سوريا

ولم يعرف بعد سبب نشر التحالف لهذه النقاط في هذه المنطقة التي تعتبر بعيدة عن العمليات العسكرية التي تشهدها باقي مناطق دير الزور التي تسيطر عليها "قسد"، حيث تتعرض لهجمات وعمليات من قبل خلايا لـ تنظيم "الدولة".

130468307_391405078948914_4382799265346230486_o.jpg

ووفق مصادر محلية، فإن هذه النقاط قد تلعب دوراً في منع عمليات التهريب بين "قسد" والنظام عبر نهر الفرات كما يجري بشكل مستمر في الريف الشرقي وخاصة عند معبر الشحيل النهري.

ويشن التحالف بين الحين والآخر دوريات مكثفة على معابر التهريب في دير الزور لمنع وصول مشتقات النفط والمواد الأخرى إلى النظام.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
إصابات باشتباكات بين الشرطة التركية ومسلحين داخل سوق في إسطنبول | فيديو
خفر السواحل التركي يفقد أثر شاب سوري غيّبته أمواج البحر في مرسين | صور
تركيا تبدي انزعاجها وتستدعي السفير الأميركي في أنقرة.. ما السبب؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟