الأمم المتحدة: الألغام قتلت 7 مدنيين في ثلاثة أيام بسوريا

تاريخ النشر: 18.09.2019 | 10:09 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قالت الأمم المتحدة، إن نحو 15 مدنيا قتلوا أو أصيبوا في سوريا، خلال الأيام الثلاثة الماضية، بسبب مخلفات الحرب، المنتشرة في أرجاء البلاد.

وذكر المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، استيفان دوغريك أمس الثلاثاء، إنه "في الأيام الثلاثة الماضية وحدها، قتلت مخلفات الحرب غير المنفجرة، 7 مدنيين، بينهم 4 أطفال، وأصابت 8 آخرين بجروح خطيرة".

وأضاف: "يُعتقد أن أكثر من 10 ملايين شخص في جميع أنحاء سوريا، يعيشون في مناطق مليئة بالألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة".

وجدد دوغريك دعوة الأمم المتحدة جميع الأطراف في سوريا، إلى السماح بالعمل على إزالة مخلفات الحرب غير المنفجرة، وإجراء التوعية بأمان وضمان سلامة العاملين في المجال الإنساني.

يشار إلى أن الأمم المتحدة حذَّرت في وقتٍ سابقٍ، مِن تعرُّض أكثر مِن ثمانية ملايين شخص في سوريا للخطر بسبب الألغام ومخلفات القصف المنتشرة في بلادهم، حيث عمد نظام الأسد والميليشيات المساندة والتابعة له، إلى زرع مئات العبوات الناسفة في الأراضي الزراعية والطرقات، إضافةً إلى آلاف القذائف والصواريخ التي ألقتها طائرات روسيا والنظام، ولم تنفجر.

وفي نيسان الماضي وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان 457 هجوماً شنها النظام وروسيا باستخدام الذخائر العنقودية، وأوضحت أن الهجمات العنقودية استخدمت أول مرة في تموز 2012 و استمرت حتى 10 من نيسان.

 

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا