الأردن يؤكد عودة نازحي درعا على الحدود ويستعد للتبادل التجاري

تاريخ النشر: 15.07.2018 | 10:07 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال الجيش الأردني، إن جميع النازحين السوريين على الحدود -السورية الأردنية- عادوا إلى بلادهم، في وقت أعلنت فيه عمان استعدادها لبدء التبادل التجاري مع النظام في حال تم فتح معبر نصيب.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، أمس السبت، عن قائد المنطقة العسكرية الشمالية للجيش الأردني العميد خالد المساعيد، قوله إن أزمة النازحين من الجنوب السوري على الحدود انتهت، والذين وصل عددهم إلى نحو 100 ألف نازح.

وأشار إلى أن عناصر تنظيم الدولة الموجودين في منطقة حوض اليرموك تناقصت أعدادهم بشكل لافت ويتراوحون حالياً بين 1000 إلى 1500 عنصر.

بدوره قال نقيب أصحاب الشاحنات الأردني محمد خير الداوود إنَّ 5 آلاف شاحنة جاهزة لنقل البضائع وتبادلها في حال تم فتح الحدود بين الأردن وسوريا.

وأضاف الداوود في تصريح لصحيفة "الغد" الأردنية، أن استئناف العلاقات التجارية مع النظام من شأنها السماح بعودة مبادلة البضائع على الحدود الأردنية السورية.

وفي السياق نفسه، قال رئيس بلدية السرحان المهندس خلف السرحان إن هناك قرابة 80 محلاً تجارياً واستراحة كانت مغلقة، تنتظر فتح الحدود لمعاودة نشاطها وعملها التجاري من جديد.

وتوصّلت فصائل الجيش الحر شرق درعا مع ضباط روس إلى اتفاق يقضي بتسليم الفصائل سلاحها الثقيل، وتسلم "النظام" جميع النقاط الحدودية مع الأردن بما فيها "معبر نصيب"، إضافةً لتهجير رافضي الاتفاق إلى الشمال السوري.

وجاء ذلك عقب حملة عسكرية "شرسة" استمرت نحو ثلاثة أسابيع، وأسفرت عن وقوع عشرات الضحايا المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف نحو الشريط الحدودي مع الأردن والجولان المحتل.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج