افتتاح المركز الأول لصناعة الأطراف العلوية في إدلب

تاريخ النشر: 24.12.2020 | 23:05 دمشق

إدلب ـ خاص

افتتح اختصاصي في صناعة الأطراف، مركزاً خاصاً لصناعة الأطراف العلوية في ريف إدلب، في ظل عدم وجود مراكز مخصصة لهذه الصناعة.

ويعمل المركز على تصنيع الأطراف العلوية بأسعار رمزية مقارنة بأسعار المراكز خارج سوريا، في مبادرة تهدف إلى دعم مبتوري الأطراف المقيمين في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام.

وقال المختص زهير السويد في تصريح لتلفزيون سوريا، إن افتتاح المركز جاء نتيجة لافتقار المناطق الخارجة عن سيطرة النظام لمثل هذه الصناعة، ولتلبية حاجة الذين يعانون من بتر أحد أطرافهم العلوية.

وأضاف "السويد" أن المركز يتقاضى أسعاراً رمزية، وطالب المجتمع الدولي والمنظمات المحلية لتبني المركز وتقديم الدعم ولو بشكل محدود للمصابين ببتر أطرافهم.

بدروه، قال أحد المهجرين من مدينة حلب إنه بحث في كل المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام لتركيب طرف صناعي علوي ولكنه لم يجد، مضيفاً أن أسعار المركز تعتبر رمزية بالمقارنة مع أسعار المراكز الخاصة.

وقبل عامين قال رئيس رابطة الأطباء الدوليين مولود يورت ستفن إن نسب إصابات الساق وبتر الأذرع في سوريا هي الأكبر في العالم منذ الحرب العالمية الثانية.

 
مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"