اغتيال ضابطين برتبة عالية من قوات النظام في درعا

تاريخ النشر: 18.04.2020 | 23:06 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

اغتال مجهولون اليوم السبت، ضابطين برتبة "عقيد" في صفوف قوات النظام، بعد استهداف آلية عسكرية كانت تقلهم في محافظة درعا جنوب سوريا.

وقال أبو محمود الحوراني في تصريحات لتلفزيون سوريا إن المجهولين استهدفوا بالرصاص سيارة عسكرية كان تقل كل من العقيد الركن "حامد يونس مخلوف" قائد أركان اللواء 52 ميكا، والعقيد الركن محمود حبيب الزمام مسؤول التنظيم في اللواء على الطريق الواصل بين مدينة الحراك وبلدة المليحة الغربية، في ريف درعا الشرقي.

وأوضح الحوراني أن العقيد مخلوف ينحدر من منطقة مصياف بريف حماة، بينما ينحدر العقيد الزمام من بلدة دريكيش بريف طرطوس.

وأفاد الحوراني بأن قوات النظام استقدمت تعزيزات عسكرية إلى المنطقة من اللواء 52 والذي توجد فيه قوات لميليشيا "حزب الله" وتمركزوا عند مدخل بلدة الحراك.

كما تم استقدام تعزيزات عسكرية أخرى من بلدة نمر باتجاه مدينة إزرع، ضمت 150 عنصرا في ظل تخوف المدنيين من اقتحام المنطقة وشن عمليات اعتقال في صفوف المدنين.

وشكك الحوراني بتبني تنظيم "الدولة" لعملية الاغتيال، وقال إنه يأتي في إطار التعاون بين قادة التنظيم ومخابرات النظام لتبرير اقتحام النظام للمنطقة.

ويعد اللواء 52 ميكا ثاني أكبر لواء في سوريا من حيث المساحة ويقع شرق مدينة الحراك، وكانت فصائل المعارضة قد سيطرت عليه لأكثر من ثلاث سنوات قبل أن تستعيده قوات النظام بدعم روسي عام 2018.

وخلال الـ 72 ساعة وثق تجمع أحرار حوران مقتل 8 من قوات النظام بينهم 4 ضباط برتبة عقيد وملازم في محافظة درعا.

مهدداً بالخيار العسكري.. النظام يطالب وجهاء مدينة طفس بتسليم مزيد من الأسلحة
قوات النظام تدخل إلى مدينة طفس بريف درعا تنفيذاً لاتفاق التسوية
اجتماع في إنخل لمناقشة إجراءات التسوية وتسليم السلاح
11 وفاة وإصابات جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
سوريا.. 8 وفيات و184 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا