إدلب..الجبهة الوطنية للتحرير تبدأ تنفيذ اتفاق "سوتشي"

إدلب..الجبهة الوطنية للتحرير تبدأ تنفيذ اتفاق "سوتشي"

معسكر تدريبي لجيش العزة في ريف حماة (تلفزيون سوريا)

تاريخ النشر: 06.10.2018 | 22:10 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

بدأت الجبهة الوطنية للتحرير اليوم السبت، بسحب سلاحها الثقيل من المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب، تنفيذا لاتفاق"سوتشي" الذي توصلت إليه تركيا وروسيا في شهر أيلول الماضي.

وقال الناطق باسم "الجبهة" النقيب ناجي مصطفى في بيان" بدأت الجبهة الوطنية للتحرير بسحب السلاح الثقيل من المنطقة منزوعة السلاح تنفيذا للاتفاق مع بقاء الخطوط الأمامية للجبهات ونقاط الرباط والمقرات في مكانها دون أي تغيير بضمانة تركية".

وأضاف أن تركيا في المقابل ستعزز من قواتها العسكرية في نقاط المراقبة التابعة لها في المحافظة، لمراقبة أي خرق للاتفاق من قبل قوات النظام.

ولفت"مصطفى" في البيان إلى أن السلاح الثقيل التابع للجبهة الوطنية للتحرير موجود في الأساس خارج المنطقة منزوعة السلاح.

وتشكلت "الجبهة" في أواخر أيار الماضي وضمت في البداية 11 فصيلاً من الجيش الحر، وانضمت إليهم لاحقاً بقية الفصائل مثل جبهة تحرير سوريا (حركة أحرار الشام وحركة نور الدين الزنكي) وألوية صقور الشام وجيش الأحرار وتجمع دمشق باستثناء جيش العزة.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين وقعا اتفاقاً حول إدلب في 17 من الشهر الماضي، نصَّ على وقف إطلاق النار في المحافظة وإنشاء منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق سيطرة المعارضة وقوات النظام بإشراف روسي- تركي.

 

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار