أوروبا تطالب بتوضيح اتفاقية النفط والغاز الموقعة بين تركيا وليبيا

أوروبا تطالب بتوضيح اتفاقية النفط والغاز الموقعة بين تركيا وليبيا

المتحدث باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية بيتر ستانو
المتحدث باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية بيتر ستانو

تاريخ النشر: 04.10.2022 | 15:59 دمشق

إسطنبول - متابعات

طلب المتحدث باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، بيتر ستانو، توضيحاً حول اتفاقية الهيدروكربونات (النفط والغاز الطبيعي) التي وقعتها تركيا وليبيا يوم أمس الإثنين حسبما أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو.

وفي بيان صادر عن المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، فإن الاتفاقية الجديدة تستند في أساسها على مذكرة تفاهم سابقة موقعة بين تركيا وليبيا عام 2019، مشيراً إلى أن "مذكرة التفاهم تتعارض مع قانون البحار وتنتهك حقوق الدول الأخرى".

وأكد "ستانو" على ضرورة نشر مزيد من التوضيحات حول هذه الاتفاقية الجديدة الموقعة بين تركيا وليبيا: "الاتفاقية الجديدة لم يتم الإعلان عنها بعد للجمهور، هناك حاجة إلى مزيد من الوضوح بشأن محتواها" داعياً إلى تجنب الأعمال التي يمكن أن تقوض الاستقرار الإقليمي.

وأعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، عن توقيع بلاده مذكرة تفاهم مع ليبيا في مجال الموارد الهيدروكربونية (النفط والغاز الطبيعي).

وشدد "جاويش أوغلو" خلال مؤتمر صحفي عقده يوم أمس، الإثنين، مع نظيرته الليبية نجلاء المنقوش في العاصمة الليبية طرابلس على عدم أحقية الدول الأخرى بالتدخل في الاتفاقية الموقعة بين بلدين ذوي سيادة.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار