أهال يشتكون فقدان أهم الأدوية الإسعافية من مدينة مسكنة بحلب

تاريخ النشر: 30.03.2021 | 18:44 دمشق

ريف حلب - خاص

سحبت الميليشيات الإيرانية، أنواعا من الأدوية من مناطق سيطرة قوات النظام بمدينة مسكنة بريف حلب إلى نقطة طبية تابعة للأول، في ريف الرقة.

وقالت مصادر من المنطقة لـ موقع تلفزيون سوريا إنه خلال الـ 48 ساعة الماضية شهدت مدينة مسكنة بريف حلب والقرى المجاورة لها بريف الرقة الغربي، فقدان أدوية الالتهاب والمسكنات ومميعات الدم والسيرومات والأدوية الإسعافية، من الصيدليات بسبب سحب ميليشيات تابعة لإيران لهذه الأدوية من الصيدليات ومن مستودعات الأدوية ونقلها إلى مركز طبي لهم في الرصافة بريف الرقة.

وأضافت المصادر أن سحب الأدوية شكل أزمة لدى الأهالي في مدينة مسكنة وقرى دبسي فرج والصعب ودبسي عفنان والمهدومة والقرى القريبة.

وسبق أن أفادت شبكات إخبارية محلية، في 24 الشهر الجاري، بأنّ عائلة كاملة قتلت برصاص مجهولين - يرجّح أنهم تابعون لميليشيات إيران - في منطقة مسكنة شرقي حلب، وذلك خلال بحث العائلة عن نبات الكمأة، وسبق أن استولت ميليشيا "لواء القدس" على منزل لأحد المدنيين، وحولته إلى مقر عسكري لها على أطراف مدينة معدان التابعة لمحافظة الرقة شمال شرقي سوريا.

وتشارك الميليشيات قوات النظام في الحملة العسكرية التي أطلقتها منذ شهر نيسان الفائت، لتمشيط البادية السورية والتصدي لخلايا تنظيم الدولة بحسب زعمهم، ومنذ ذلك الحين تنشر صفحات النظام نعوات للعشرات من قتلاه، وخاصة من لواء القدس الذي يزداد نفوذه في سوريا من جراء الدعم الروسي.

"النظام" يقنص طفلة في درعا البلد ويرسل تعزيزات إلى الريف
وزير دفاع "النظام" يصل درعا و"اللواء الثامن" يدخل حي الشياح
أهالي درعا البلد يطالبون بفتح معابر إنسانية
ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة