أسعار المواد الغذائية ترتفع 3 أضعاف خلال أسبوع في طرطوس

تاريخ النشر: 22.03.2021 | 12:15 دمشق

إسطنبول - متابعات

ارتفعت أسعار المواد الغذائية والأساسية في مدينة طرطوس بشكل "كبير" وتدريجي، بسبب هبوط قيمة الليرة السورية وتراجع سعر صرفها أمام الدولار.

وبحسب صحيفة "الوطن" الموالية، فإن ارتفاع الأسعار أجبر معظم المواطنين على شراء المواد الغذائية ذات السعر المنخفض مقارنة بغيرها، لأنهم أصبحوا عاجزين عن تأمين قوت يوميهم ضمن المستوى المعيشي المتوسط.

وأضاف "المصدر" أن الأهالي أصبحوا عاجزين عن تأمين متطلبات أطفالهم، الأمر الذي أدى إلى حرمانهم من معظم المواد الأساسية والضرورية التي يحتاجون إليها، وذلك بسبب الوضع المعيشي المتردي في مدينة طرطوس ومناطق سيطرة نظام الأسد.

وتابع أن المواطنين أصبحوا يشترون المواد الغذائية بالحبة أو القطعة، لأنه لم يعد بمقدورهم الشراء بالكيلو غرام ولأن أسعار المواد الغذائية أصبحت باهظة الثمن وغير مبرر هذا الارتفاع الكبير في سعرها.

وأشار الصحيفة إلى أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت 3 أضعاف خلال أسبوع، حيث وصل سعر زيت القلي إلى 11000 ألف ليرة سورية، فيما تجاوز سعر طبق البيض 8000 ليرة.

وذكر أن أسعار السمك البحري وصلت إلى أرقام "فلكية"، حيث بلغ سعر كيلو سمك (السفرني) لنحو 45000 ليرة سورية بعد أن كان منذ فترة نحو 8000 ليرة، وسعر كيلو السمك نوع (الفريدي) وصل إلى 75000 ليرة.

ويحمّل تاجر التجزئة مسؤولية ارتفاع الأسعار لتاجر الجملة، في حين يلقي تاجر الجملة اللوم على تدهور قيمة الليرة السورية.

وسجل سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار في سوق دمشق، اليوم الإثنين (4400 بيع - 4290 شراء).

"أرواحنا لهم فداء".. عشائر اللجاة تعلن تضامنها مع أهالي درعا البلد
اشتباكات في مخيم درعا وقناصة النظام يغلقون النقطة الطبية الوحيدة في درعا البلد
فشل المفاوضات بشأن درعا البلد وناشطون يتوقعون بدء عمل عسكري لنظام الأسد عليها
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد
بعد أسابيع من انخفاضها.. الإصابات بكورونا تسجل ارتفاعاً في تركيا