أردوغان يعلن عزم بلاده اتخاذ خطوات مهمة تجاه مناطق شرق الفرات

تاريخ النشر: 24.09.2018 | 11:09 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزم بلاده اتخاذ خطوات وصفها بالمهمة باتجاه مناطق شرق الفرات شمالي سوريا.

وقال الرئيس التركي خلال حفل عشاء في مدينة نيويورك، التي وصلها للمشاركة بأعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة "إن خطوة بلاده باتجاه مناطق شرقي الفرات، ستكون مشابهة للخطوات التي اتخذتها تركيا في عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون شمالي سوريا".

كما تطرق الرئيس التركي خلال كلمته لاتفاق سوتشي مع روسيا بخصوص مدينة إدلب، حيث شدد أردوغان على أن بلاده لن تترك المدنيين في إدلب تحت رحمة نظام الأسد، واعتبر أن تركيا منعت وقوع مجازر في المدينة، وأن جهود بلاده حالت دون وقوع كارثة.

أما بخصوص عملية أستانا التي بدأتها تركيا مع إيران وروسيا فاعتبر أردوغان أنها ساعدت في التخفيف من مشكلات السوريين، رغم وجود اختلاف في الرأي مع أطراف العملية.

كما لفت الرئيس التركي إلى أن بلاده قدمت المساعدة للاجئين السوريين وفتحت أبوابها لهم، بالتزامن مع الجهود الدبلوماسية التي بذلتها لوضع حد للحرب.

وبخصوص مدينة القدس فقد أكد أردوغان أن بلاده لن تترك المدينة المقدسة للمطامع الإسرائيلية، مشدداً على أن العديد من الدول التي تتشدق بالديمقراطية لا تنبس ببنت شفة إزاء القتل الوحشي للمدنيين الفلسطينيين.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتحدث فيها مسؤولون أتراك عن مناطق شرق الفرات التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب عمودها الفقري.

وتتهم تركيا حزب الاتحاد الديمقراطي وذراعه العسكري وحدات حماية الشعب بأنه الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني المصنف دوليا كمنظمة إرهابية.

مقالات مقترحة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021