معاقون

على هامش المحال التجارية يتوارى محلّ حاله من حال أهله في العفّة بكرامة والقوة بضعف؛ يعمل فيه ثلاثة معاقين أكمل الله بهم بعضهم بعضاً، فجميع ما تركتْه الحرب المجنونة لثلاثتهم عن واحد صحيح سليم.

في هذه الحلقة من "ريفيو"، الأسد حوّل 5% من سكان سوريا إلى معاقين بشكل دائم، و"طبيب العيون" ما زال مستمراً في القتل والبتر