مهاجرون

شهدت العاصمة الألمانية برلين مظاهرة احتجاجية تطالب الاتحاد الأوروبي بفتح حدوده وأبوابه أمام آلاف اللاجيئن القادمين من تركيا عبر اليونان.

غادر أكثر من 80 ألف مهاجر ولاجئ تركيا، عن طريق ولاية أدرنة الحدودية مع اليونان، وشرح سوريون أسباب مغادرتهم سعياً للوصول إلى أوروبا، رغم انتظار الآلاف على الحدود حتى اليوم.

نفذت مؤسسات عامة ونقابات مختلفة في جزر "خيوس" و"سيسام" و"ليسبوس" اليونانية إضرابا عن العمل ليوم واحد، للفت الانتباه إلى أزمة اللاجئين في البلاد.
أبدى عدد من الزعماء الأوروبيين قلقهم من تدفّق مزيد من المهاجرين، بسبب استعداد تركيا لشن عمل عسكري شمالي شرقي سوريا.
تبحث مدينة هامبورغ الألمانية عن مهاجرين ليشغلوا وظائف في قطاعات التعليم والأمن والشرطة والضرائب، وغيرها من المؤسسات الحكومية في ألمانيا.