اشتباكات في درعا البلد

خرق نظام الأسد الاتفاق مع اللجنة المركزية في درعا بعد أقل من ساعة من التوصل إليه، وذلك عبر قصفه أحياء درعا البلد مساء اليوم.
أصدر الائتلاف السوري بياناً يحذر فيه المجتمع الدولي من التخلي عن مسؤولياته تجاه حماية المدنيين في درعا، وذلك بعد الحملة العسكرية "الشرسة" التي تنفذها قوات النظام والميليشيات الموالية لها على أحياء درعا البلد.
رفض وجهاء ريفي درعا الغربي والشرقي اليوم الإثنين، شروط النظام لوقف القصف خلال اجتماعهم مع ضابط روسي في الملعب البلدي بحي درعا المحطة، وكثفت قوات النظام قصفها على الأحياء المحاصرة بعد نهاية الاجتماع.
وجه الناطق باسم اللجنة المركزية في درعا عدنان مسالمة رسالة إلى أهالي حوران طالباً منهم التحرك نصرة للأحياء المحاصرة في درعا البلد.
شيّع أهالي بلدة الكرك في محافظة درعا الخاضعة لسيطرة قوات النظام اليوم الإثنين، ضحاياهم الذين قتلوا في الكمين الذي نفذته قوات النظام قبل أيام على طريق المسيفرة – الجيزة.