محمد المبارك

يعد كتاب الحركات الإسلامية في سوريا من بين الكتب المهمة التي ألفها باحثون أجانب عن الحالة المجتمعية السورية في أواخر العهد العثماني وما تلاها من الانتداب الفرنسي، حتى مرحلة الاستقلال وحكومات ما قبل الانقلابات العسكرية حتى نهاية فترة انقلاب الشيشكلي.