IHH التركية تقدم أقداما اصطناعية لشقيقتين سوريتين| صور

تاريخ النشر: 21.03.2021 | 17:25 دمشق

إسطنبول - وكالات

تمكنت الشقيقتان السوريتان مريم علي عمر (20 عاماً) ومجيدة علي عمر (14 عاماً) من التخلي عن العكاز، والتحرك بحرية أكبر بفضل القدمين الاصطناعيتين التي قدمتها هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH).

وبحسب وكالة الأناضول التركية، فإن الشقيتين حصلتا على قدم يمنى اصطناعية لكل واحدة منهما، إثر فقدهما قدميهما من جراء انفجار بمدينة حلب السورية عام 2014.

وأوضحت الأناضول أن حكاية الشقيقتين بدأت عندما لاحظ متطوعو هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH) في غازي عنتاب الأختين وهما تستخدمان العكاز من أجل المشي في أزقة الولاية.

وبمبادرة من الهيئة خضعت الأختان لمرحلة علاجية استمرت شهرا في مركز مختص بالأطراف الاصطناعية، في قضاء الريحانية بولاية هطاي الحدودية مع سوريا.

وقال مسؤول الهيئة في ولاية غازي عنتاب تونجاي مانغيللي للأناضول إنهم لاحظوا الشقيقتين مريم ومجيدة في أثناء قيامهم بأنشطة إنسانية للأسر السورية في الولاية، وإنهم تأثروا من فقدهما للقدمين من جراء انفجار في أبريل/نيسان 2014 بمدينة حلب.

 

20210321_2_47442668_63576820_0.jpg

 

وأوضح مانغيللي أنهم تمكنوا من تخليص الفتاتين من استخدام العكاز، لتتحركا بحرية أكبر في الذهاب إلى المدرسة وممارسة أنشطتهن الاجتماعية.

وأعربت مجيدة عن سعادتها الكبيرة، بالتخلص من العكاز، وتمكنها من الإمساك بيد أصدقائها بحرية في المدرسة واللعب معهم.

20210321_2_47442668_63576822.jpg

وقالت "في السابق انكسر عكازي، واضطررت لاستخدام عكاز أختي، وجود أناس طيبين حولنا يشعرنا بالسعادة".

أما مريم فلم تخفِ سعادتها بالقدم الاصطناعية، لأنها تتيح لها تلبية احتياجاتها الشخصية وحدها ولقاء أصدقائها.

"الوطني الكردي" يتضامن مع درعا ويطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف اقتحامها
الأمم المتحدة تعرب عن قلق بالغ إزاء التصعيد في درعا وتدعو لوقف إطلاق النار
"جود" تدعو المجتمع الدولي للتدخل في درعا وتطالب روسيا بضبط الأمور
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا
منها سوريا.. دول لم تتجاوز نسبة التطعيم فيها 1%