مهجرون يحتجون على سياسة (IHH) وإدارة الهجرة في إدلب (فيديو)

طفلة تنظر من باب خيمة شمال إدلب(الأناضول)
تلفزيون سوريا - متابعات

تظاهر عشرات المهجرين من مناطق سورية عدة في مخيم شمال إدلب، ضد هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (IHH)، وإدارة المهجرين في حكومة الإنقاذ احتجاجا على ضعف المساعدات الإغاثية.

وقالت وكالة "سمارت" إن المهجرين قرب قرية كفرلوسين شمال إدلب يعانون أوضاعاً إنسانية صعبة، وطالبوا بإيصال المساعدات إليهم أسوة بباقي المخيمات في المنطقة.

واحتجاجا على الأوضاع الإنسانية أشعل المهجرون الإطارات المطاطية، وقال مهجرون من الغوطة الشرقية لـ "سمارت"، إنهم لم يحصلوا على مساعدات منذ أكثر من خمسة أشهر.

وحسب الوكالة اتهم المهجرون المسؤول عن المخيمات في هيئة الإغاثة التركية و يدعى "أبا فاروق" بتوزيع المساعدات بشكل غير عادل، حيث أبلغهم أن "إدارة المهجرين" التابعة لحكومة الإنقاذ تحرمهم من المساعدات، فيما تنفي الإدارة ذلك.

وتضرر أكثر مِن 17 مخيّماً في ريفي حلب الشمالي والشرقي وريف إدلب وغرقت العشرات من الخيام الشهر الماضي، إضافةً لـ تلف ممتلكات النازحين والمهجّرين القاطنين في تلك المخيمات، نتيجة الأمطار الغزيزة التي أدّت إلى تشكّل السيول والفيضانات.

وكان رائد الصالح مدير الدفاع المدني السوري قد قال لموقع تلفزيون سوريا في كانون الأول الماضي، إن سياسة الداعمين لا تركز على بناء مخيمات يستقر بها الناس لفترة طويلة، ولايسعون لإيجاد حل يعيد النازحين إلى بيوتهم. 

 

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم