عائلة سورية لاجئة في قونيا التركية تفقد أطفالها الأربعة حرقاً

تشييع الأطفال الأربعة في ولاية قونيا (إنترنت)
تلفزيون سوريا - متابعات

فارق أربعة أطفال سوريين الحياة، نتيجة اندلاع حريق في منزله العائلة اللاجئة في مدينة قونيا، وذلك بعد أسبوع من وفاة طفلين آخرين في نفس الولاية بطريقة مروعة.

وبحسب صحيفة "حرييت" التركية، فإن الأطفال محمد العبد الله (4 أعوام) وحسن العبدالله (5 أعوام) ووليد العبدالله (10 أعوام) وريم العبدالله (11 عاماً) فارقوا الحياة صباح يوم أمس السبت خنقاً بدخان الحريق الذي نشب في منزل العائلة.

 

 

وكان والد الأطفال الأربعة حسين العبدالله قد ذهب إلى عمله باكراً، في حين ذهبت الأم لشراء بعض المواد الغذائية، لتتفاجأ بأعمدة الدخان المتصاعدة من المنزل، ليتبيّن أن الحريق كان سببه مدفأة الفحم الموجودة في المنزل.

 

 

وتوفي الأسبوع الفائت طفلان لعائلة سورية لاجئة في مقاطعة كاراتاي في ولاية قونيا بطريقة مروعة لدى اقترابهما من آلة خلط أعلاف موصولة بجرار.

 

 

ويعيش في تركيا نحو 3.5 ملايين لاجئ سوري، 80 ألف منهم في ولاية قونيا، إذ تعتبر الدولة الأكثر استضافة للاجئين السوريين في العالم.

 

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم