أوغلو: لا يوجد وقف كامل لإطلاق النار في إدلب

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ونظيره الفرنسي جان إيف لودريان (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

اعتبر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه لا يمكن القول بأن هناك وقفا كاملا لإطلاق النار في إدلب، وذلك بعد قصف قوات النظام نقطة مراقبة تركية اليوم الخميس.

وقال أوغلو متحدثا في مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان في أنقرة، إن تركيا ستفعل كل ما يلزم إذا تواصلت الهجمات وهي تحتفظ بحق الرد، متوقعا من روسيا ممارسة الضغط على نظام الأسد بصفتها دولة ضامنة.

وكانت روسيا قد اتهمت "التنظيمات الإرهابية" باستهداف نقطة المراقبة، بسبب رفضها وقف إطلاق النار الذي أعلنته موسكو واستمروا بالإطلاق "المكثف باستخدام المدفعيات"، حسب ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية. 

في المقابل أعرب لودريان عن دعم باريس للجهود التركية في إدلب وتابع"ندعم تركيا في مسألة إدلب، ويجب علينا ضمان الالتزام بوقف إطلاق النار، لأن الوضع يمكن أن يكون له تأثير خطير ومتفجر للغاية".

وأضاف"أي خطوة يمكن أن تتداخل مع وقف إطلاق النار قد يكون لها عواقب وخيمة علينا جميعًا".

وقصفت قوات النظام فجر اليوم نقطة مراقبة تركية بريف حماة مما أدى لإصابة ثلاثة جنود أتراك وإلحاق أضرار بالمعدات والمنشآت، وذلك بعد ساعات من إعلان روسيا هدنة من جانب واحد في المنطقة. 

وفي أيار الماضي استهدفت قوات النظام نقاط المراقبة التركية في منطقة شير مغار بريف حماة، وفي سهل الغاب ما استدعى تدخل المروحيات العسكرية التركية. 

وتشن قوات النظام وحلفاؤها الروس والمليشيات التابعة لإيران حملة قصف عنيفة على إدلب والأرياف المتصلة بها، وتزامن قصف النظام وحلفائه على المنطقة مع حملة عسكرية، لم تحقق سوى تقدم محدود؛ ما زاد من وتيرة استهداف النظام وحلفائه للأحياء السكنية في المنطقة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم