51 مدنياً حصيلة الضحايا في إدلب وحماة

تاريخ النشر: 22.07.2019 | 21:07 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

ارتفعت حصيلة الضحايا المدنيين الذين قضوا اليوم في مدن وبلدات ريف إدلب وحماة إلى 51 شخصاً، سقط معظمهم في المجزرة التي ارتكبتها الطائرات الحربية الروسية في مدينة معرة النعمان.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن الحصيلة النهائية لمجزرة معرة النعمان التي ارتكبتها الطائرات الحربية الروسية هي 31 مدنياً بينهم أطفال ونساء، ومتطوع من الدفاع المدني "أمير البني"، بالإضافة إلى عشرات الجرحى.

وأضاف المراسل أن ثمانية ضحايا مدنيين سقطوا اليوم أيضا في غارات جوية لطيران النظام الحربي على مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وفي قرية لطمين بريف حماة الشمالي قضت الطفلتان الشقيقتان (أماني وجمانة بدر النعسان) متأثرتين بإصابتهما جراء قصف الطيران الحربي التابع للنظام على القرية، كما قتل شخصان بقصف بالبراميل المتفجرة على بلدة كفروما بريف إدلب الجنوبي وشخصين آخرين في كل من كفرنبل وكفرداعل بقصف جوي لطيران النظام الحربي.

وفي بلدة بداما قضى مدني (عبادة كحيل) في قصف مدفعي لقوات النظام، كما تم انتشال جثتين في كل من بلدة أورم الجوز وجبالا في الغارات الجوية التي شنتها طائرات النظام أمس الأحد.

أما في بلدة الكستن بريف مدينة جسر الشغور فقد أودى انفجار مجهول السبب بحياة ثلاثة مدنيين بينهم طفل وإصابة طفلين آخرين.

يذكر أن 19 مدنياً قضوا أمس في الغارات الجوية التي شنتها طائرات النظام وروسيا، على مدن وبلدات إدلب وحماة 12 منهم قتلوا في الغارات الجوية التي شنها طيران النظام الحربي على بلدة أورم الجوز بريف إدلب.