5 جرحى جراء استهداف صاروخي لقاعدة تضم أميركيين في العراق

تاريخ النشر: 19.04.2021 | 09:29 دمشق

إسطنبول - وكالات

سقطت 5 صواريخ مساء الأحد على قاعدة بلد الجوية العسكرية التي تضمّ أميركيين والواقعة شمال العاصمة العراقية، استهدف اثنان منها على الأقلّ منشآت شركات أميركية. وأفاد مصدر أمني بإصابة خمسة أشخاص بجروح هم ثلاثة عسكريين عراقيين ومتعاقدتان أجنبيتان.

وفي وقت لاحق، أُعلن عن إصابة خمسة أشخاص بجروح، حيث أوضح مسؤولون أن الصواريخ سقطت على منامٍ ومطعم تابعين لشركة "ساليبورت" الأميركية، ما أدى إلى سقوط خمسة جرحى هم ثلاثة عسكريين عراقيين ومتعاقدتان أجنبيتان.

وتتمركز في قاعدة بلد طائرات من نوع " إف-16" يهتمّ بصيانتها عدد من الشركات التي يعمل بها عراقيون وأجانب في المكان، سقط منهم عراقي جريحاً خلال هجوم مماثل على القاعدة في 21 شباط.

ولم تتبن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم، لكن بحسب مسؤولين عراقيين فإن جماعات مسلحة مدعومة من إيران أعلنت مسؤوليتها عن حوادث مماثلة فيما مضى.

يشار إلى أنّ رتل شاحنات تابعا لقوات التحالف الدولي، تعرض يوم السبت الماضي إلى هجوم بمحافظة ذي قار جنوبي العراق، وذلك عبر عبوة ناسفة انفجرت برتل شاحنات تنقل معدات لوجستية للتحالف في ذي قار، ولم يسفر عن أي خسائر بشرية أو مادية، في حين لم يصدر تعليق من قبل التحالف الدولي حول الهجوم.

وخلال الأسابيع الماضية، تصاعدت وتيرة الهجمات التي تستهدف القوات الأميريكية وقوات ومصالح دول أخرى في التحالف المناهض لتنظيم "الدولة"، إذ باتت الهجمات تقع بصورة شبه يومية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات، إلا أن واشنطن تتهم فصائل "شيعية عراقية" مسلحة مرتبطة بإيران بالوقوف وراء الهجمات.