40 قتيلاً في الغوطة الشرقية تحت أعين الأمم المتحدة

تاريخ النشر: 05.03.2018 | 20:05 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

قتل 40 مدنياً اليوم جراء تواصل قصف قوات النظام وحليفته روسيا على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية تحت نظر الأمم المتحدة التي دخلت قافلتها الإنسانية إلى الغوطة .

وقال الدفاع المدني إن 20مدنياً قتلوا في مدينتي حرستا وجسرين بينهم 4 أطفال و 6 نساء جراء القصف المدفعي وتواصل الغارات الجوية للنظام وروسيا على المدينة ، كما وثق مقتل 18 مدنياً وجرح 4 أطفال في سقبا وزملكا وحمورية والأشعري وعين ترما وحزة بالغوطة الشرقية .

وانتقد علي الزعتري ممثل الأمم المتحدة في سوريا اليوم عمليات قصف النظام السوري لأحياء الغوطة الشرقية خلال دخول قافلة المساعدات الأممية.

وبث الدفاع المدني صوراً تظهر عمليات انتشال أطفال على قيد الحياة من تحت أنقاض منازلهم التي دمرتها البراميل المتفجرة في مدينة مسرابا بعد منتصف ليل أمس الأحد.

وتعرض فريق الدفاع المدني لقصف مدفعي أثناء قيامه بانتشال الجرحى في مدينة حرستا التي استهدفتها قوات النظام السوري بـ 60 صاروخاً من نوع أرض أرض، ما أدى لإصابة عدد من كوادره.

وبلغت حصيلة ضحايا القصف أمس الأحد51 مدنياً جراء قصف روسيا وقوات النظام السوري على مدن وبلدات الغوطة رغم الهدنتين الأممية والروسية.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا