34 إصابة جديدة بكورونا في مناطق النظام معظمها في حلب ودمشق

تاريخ النشر: 19.09.2020 | 23:11 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، اليوم السبت، تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات المسجلة في مناطق سيطرة النظام إلى 3765.

وسجلت الوزارة في إحصائية صادرة عنها، وفاة حالتين من الإصابات بالفيروس ليرتفع عدد الوفيات إلى 170، في حين شفيت 14 حالة، ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى 932.

وتم تسجيل 18 إصابة بكورونا في مدينة حلب، و16 إصابة موزعة بالتساوي على دمشق وريفها، وتوزعت حالات الشفاء على كل من دمشق وريفها وحلب والقنيطرة وطرطوس وحمص واللاذقية.

وسبق أن أكّدت الأمم المتحدة، الأربعاء الفائت، استمرار المخاطر التي تهدد المدنيين في سوريا، بين نزوح جديد شرقي حماة، وانتهاكات لـ وقف إطلاق النار في إدلب، فضلاً عن انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد.

وحذّر المسؤول الأممي مِن تفشّي فيروس كورونا في جميع أنحاء سوريا، مضيفاً أنه "يوجد حالياً 3618 حالة إصابة بالفيروس، والأمم المتحدة لن تتمكن مِن فهم مدى تفشي المرض حتى يتم زيادة الاختبارات المعملية في جميع أنحاء البلاد".

وقالت دراسة نُشرت حديثاً، في لندن بالمملكة المتحدة، إن ما تحصيه حكومة نظام الأسد من الوفيات بسبب فيروس "كورونا" لا يتجاوز 1.25 % من أعداد الوفيات الفعلية.

وحتى مساء السبت، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم 30 مليونا و870 ألفا، توفي منهم أكثر من 958 ألفا، وتعافى ما يزيد على 22 مليونا و470 ألفا، وفق موقع "ورلدميتر".

 

اقرأ أيضا: غوتيرش: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق

كلمات مفتاحية