15 مدنياً حصيلة ضحايا الغارات الجوية على إدلب وحماة

تاريخ النشر: 29.07.2019 | 22:07 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

ارتفعت حصيلة الضحايا المدنيين إلى 15 مدنياً كحصيلة أولية اليوم الإثنين، بتجدد الغارات الجوية والقصف المدفعي على مدن وبلدات حماة وإدلب.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن أربعة مدنيين قضوا مساء اليوم وأصيب 20 آخرون إثر استهداف طائرات النظام الحربية السوق الرئيسي في مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وأضاف المراسل أن أربعة مدنيين قضوا اليوم أيضاً وأصيب آخرون بينهم طفلان، في غارات جوية للطيران الحربي الروسي على مدينة اللطامنة وأطرافها بريف حماة الشمالي.

وأوضح المراسل أن الضحايا هم خليل إبراهيم السليمان (40) عاما، وزوجته نهلة محمد الخالد وابنته زهرة خليل السليمان والشابة بيان محمد الخالد.

وكانت طائرات النظام وروسيا ارتكبت مجزرة صباح اليوم في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي راح ضحيتها خمسة مدنيين من عائلة واحدة بينهم امرأة.

وأوضح الدفاع المدني أن من بين الضحايا في كفرزيتا زهير الرجو مدير مكتب الموارد البشرية في القطاع الشمالي لمديرية الدفاع المدني في محافظة حماة.

كما قضى رجلان مدنيان من أبناء مدينة اللطامنة المجاورة من جراء القصف بالبراميل المتفجرة لمروحيات النظام على الأراضي الزراعية لقرية لطمين بريف حماة الشمالي.