يورو 2020.. تحقيق بسبب "تحية عسكرية" للمنتخب التركي

تاريخ النشر: 16.10.2019 | 11:05 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

فتح الاتحاد الأوروبي لـ كرة القدم (يويفا)، تحقيقاً بدعوى قيام لاعبي المنتخب التركي بـ"استفزازات سياسية" خلال مباراتيه مع منتخبي ألبانيا وفرنسا، وذلك ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا 2020.

وحسب وكالة "الأناضول" التركية، أوضح "يويفا" في بيان، أمس الثلاثاء، أنه أطلق تحقيقاً بحق الاتحاد التركي، على خلفية انخراط اللاعبين الأتراك في تصرفات تنطوي على "استفزاز سياسي".

وكلّف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، مفتشاً مِن لجنة الأخلاقيات والانضباط لـ إدارة التحقيق، مشيراً أن بياناً تفصيلياً سيصدر عنه لاحقاً، فيما دعت تركيا إلى "التعقل" بشأن احتمال فتح التحقيق حول تحية عسكرية أدّاها لاعبو المنتخب التركي خلال المباراتين.

يأتي ذلك، بعد أن أدّى لاعبو المنتخب التركي "التحية العسكرية" خلال تسجيلهم هدف الفوز على ألبانيا وهدف التعادل مع فرنسا، وذلك تعبيراً عن إهدائهم الهدفين للجنود المشاركين في عملية "نبع السلام" شمال شرقي سوريا.

وتساءل وزير الشباب والرياضة التركي (محمد قصاب أوغلو)، عن صورة "تحية عسكرية" مماثلة أدّاها في مناسبة سابقة لاعب المنتخب الفرنسي (أنطوان غريزمان)، والانشغال فقط بتحية لاعبي المنتخب التركي.

وفاز المنتخب التركي على نظيره الألباني بهدف مقابل لا شيء، فيما انتزع تعادلاً، مساء يوم الإثنين، مع مضيفه الفرنسي بهدف لكل منهما في الجولة الثامنة للمجموعة الثامنة مِن التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020)، ليحافظ بذلك على صدراته للمجموعة.

يشار إلى أن الجيشين التركي والوطني السوري أطلقا عملية عسكرية تحت اسم "نبع السلام"، يوم الأربعاء الفائت، تهدف إلى طرد مكّونات "قسد" مِن مناطق شرق الفرات، وإعادة اللاجئين السوريين (في تركيا) إلى تلك المناطق، حسب تصريحات الحكومة التركية، إلّا أن العملية شهدت ردود فعل دولية بين مؤيد ومعارض لها، وكان أبرز المعارضين دول الاتحاد الأوروبي على رأسها ألمانيا وفرنسا.