يديعوت أحرنوت: الحساب بين إسرائيل وإيران لم يغلق بعد

تاريخ النشر: 15.04.2018 | 16:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أبدى جيش الاحتلال الإسرائيلي استعداده لمواجهة رد فعل إيراني، على الهجوم الإسرائيلي الذي استهدف قاعدة التيفور في سوريا الأسبوع الماضي.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأحد، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي استهدف مطار التيفور الأسبوع الماضي، حيث كانت إيران تدير مشروعاً خاصاً بها للطائرات دون طيار.

وبحسب "يديعوت أحرونوت"، فإنَّ الاحتلال الإسرائيلي يتوقع أن ترد إيران على الهجوم الذي قُتل فيه ضباط إيرانيون، ويضع الاحتلال الإسرائيلي ثلاثة سيناريوهات لهذا الرد، إما بهجوم جوي، أو أن تستهدف إيران مصالح إسرائيل في الخارج، أو عن طريق هجوم إلكتروني.

وأوضحت الصحيفة أن سبب الاستعداد الإسرائيلي يُعزى إلى إعلان إيران عن مقتل ضباط لها في الهجوم الإسرائيلي على مطار التيفور، وذلك على غير عادة إيران التي تعمل على إخفاء خسائرها، بالإضافة إلى التغطية الصحفية الواسعة لإيران في تشييع قتلاها، كما قامت روسيا بشكل سريع بالكشف عن أن الطائرات التي هاجمت التيفور تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي.

في حين لم يعلن الاحتلال الإسرائيلي مسؤوليته عن الهجوم على قاعدة التيفور الجوية، لكنَّ مصادر رسمية للنظام وإيران اتهمتها بشن الهجوم.

حيث نقلت وكالة الأنباء التابعة للنظام في سوريا (سانا) عن مصدر عسكري في نظام الأسد، أن "طائرات إسرائيلية من طراز إف 15 أطلقت عدة صواريخ من فوق الأراضي اللبنانية استهدفت القاعدة". 
وذكرت عدة وسائل إعلام دولية مقتل 14 شخصاً في الهجوم.

ونشرت وكالة أنباء فارس الإيرانية صور وأسماء من قالت إنهم ثلاثة من أفراد الحرس الثوري الإيراني الذين قتلوا في الهجوم الإسرائيلي.

وذكرت "يديعوت أحرونوت" أن الاحتلال الإسرائيلي أعلن قبل يومين أن الطائرة الإيرانية دون طيار التي أسقطها قبل شهرين كانت مفخّخة، ما يعتبر رسالة لروسيا، أن إيران باتت تعمل بشكل مباشر ضد إسرائيل، وليس عبر من تصفهم بأنهم وكلاؤها في المنطقة، لذلك كان على إسرائيل أن ترد على ذلك باستهداف مواقع إيرانية بشكل مباشر.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية، إن العالم منشغل حالياً بهجوم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على نظام الأسد فجر أمس الجمعة، لكن الحساب بين إسرائيل وإيران لم يغلق بعد. وأكملت قولها بأن "رد الفعل الإيراني قد يؤدي إلى سقوط إسرائيليين، الأمر الذي قد يؤدي إلى تصعيد في المنطقة.
 

الاحتلال الإسرائيلي يخشى أن تزوّد روسيا النظام بصواريخ متطورة بعد هجوم أمس

وفي سياق متصل، نقلت القناة الإسرائيلية الثانية عن مسؤول إسرائيلي لم تكشف عن اسمه، أنَّ هنالك قلقاً إسرائيلياً من أن يؤدي الهجوم الأميركي البريطاني الفرنسي ضد نظام الأسد، إلى التعجيل في تنفيذ صفقة بيع روسيا منظومة صاروخية متطورة مضادة للطائرات والصواريخ للنظام، الأمر الذي سيحد من حركة الطيران الإسرائيلي في الأجواء السورية. 
وأضاف المسؤول الإسرائيلي أنَّ سحب الولايات المتحدة الأمريكية لقواتها من سوريا، سيجعل من إسرائيل منفردة في مواجهة التمدد الإيراني العسكري في سوريا، وتحديداً قرب الحدود الجنوبية لسوريا.

وتعرّض مطار التيفور شرق حمص في سوريا لهجوم صاروخي يوم الثلاثاء الماضي، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام، دون الإشارة لأي خسائر مادية كتدمير طائرات حربية أو عربات ومدرعات في قلب المطار، حسب "سانا".

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر أمس الجمعة هجوماً صاروخياً على مواقع للنظام في سوريا، رداً على استخدام النظام للسلاح الكيماوي على مدينة دوما بريف دمشق في السابع من الشهر الجاري، ما أوقع عشرات القتلى ومئات الإصابات في صفوف المدنيين.

 

 

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام