وفاة رئيس هيئة أركان "جيش التحرير الفلسطيني" بكورونا في دمشق

تاريخ النشر: 06.08.2020 | 00:10 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

توفي رئيس هيئة أركان "جيش التحرير الفلسطيني" اللواء محمد طارق الخضراء في العاصمة السورية دمشق، اليوم الأربعاء.

وأكد مصدر من داخل "جيش التحرير" لموقع تلفزيون سوريا وفاة "الخضراء" بعد انتشار أنباء على مواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عن عدم وفاته، وأن الأمر مجرد شائعة.

وقال المصدر (فضل عدم ذكر اسمه) إن "الخضراء" الذي يقترب عمره من الـ 80، أصيب بفيروس "كورونا" قبل أيام، وسط حالة تكتم من قبل الدائرة المقربة منه على الخبر.

وتناقلت صفحات محلية على مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة نائب "الخضراء" وهو العميد مأمون حيفاوي، إلا أن المصدر نفى وفاة حيفاوي.

وتشهد مناطق سيطرة نظام الأسد انتشاراً واسعاً لفيروس "كورونا" وسط اعتماد نظام الأسد سياسة التعتيم الإعلامي، وكان موقع تلفزيون سوريا نشر تحقيقاً حمل عنوان "كورونا تعطل سياسة النظام في التعتيم والناس أمام مصير مجهول" يكشف واقع الانتشار في مناطق النظام.

خدمات الخضراء للأسد

عند مراجعة سيرة "الخضراء" يلفت الانتباه وجوده في منصبه منذ 40 عاماً، وهو في ذلك يشبه كثيراً الزعماء العرب الذين يتبعون سياسة النفس الطويل في الجلوس على كرسي السلطة.

ويؤكد المصدر من داخل "جيش التحرير" لموقع تلفزيون سوريا على اتخاذ فلسطينيي سوريا من "الخضراء" مثالاً على التمسك في المنصب، حتى إنهم يضربون به المثل القائل "قط بسبعة أرواح"، حيث تعرض لعدة محاولات اغتيال لكنه نجا منها.

وفي إطار حرب الأسد على السوريين انبرى "الخضراء" منذ عام 2011 في تقديم خدماته للنظام، وقد شارك مقاتلوه في أكبر الحملات العسكرية على مناطق المعارضة كحلب وحمص وإدلب وغيرها، وله ظهور شخصي مشهور في حملة النظام على الغوطة الشرقية.

درعا.. إصابة طفلين بانفجار قذيفة من مخلفات النظام الحربية
النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
فحص جديد في مدارس سوريا بدلاً عن الـ PCR يظهر النتيجة بربع ساعة
4 وفيات و1167 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
صحة النظام: تفشي كورونا شغل أسرة العناية المركزة في دمشق واللاذقية بنسبة 100%