وفاة أميركية بعد تلقيها لقاح كورونا والسلطات توضّح

تاريخ النشر: 07.02.2021 | 10:21 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت السلطات الصحية في ولاية فيرجينيا الأميركية، وفاة امرأة بعد ساعات من تلقيها لقاح فيروس كورونا.

وتلقت درين كيز (58 عاماً) لقاح فايزر في عيادة بمدينة وارسو بولاية فيرجينيا، قبل أن تمرض وتتوفى، بحسب رئيس شرطة وارسو، جوان كنت.

وقال مسؤولون بالولاية لقناة "سي إن بي سي" الأميركية: إنهم لا يعلمون سبب الوفاة، أو الظروف التي أدت إليها، مشيرين إلى أنه لا يوجد دليل على أن الوفاة مرتبطة بلقاح كورونا.

اقرأ أيضاً: بعد تلقّيه اللقاح.. طبيب وبرلماني تركي يعلن إصابته بفيروس كورونا

وظلت كيز في العيادة لمدة 15 دقيقة بعد تلقيها اللقاح، كما هو موصى به، قبل أن تغادر وتعود مجدداً بعد ساعات بحالة صحية سيئة، إذ جرى نقلها إلى مشفى تاباهانوك، حيث توفيت.

ورغم عدم إعلان سبب الوفاة رسمياً، فإن كيز لم تمت بسبب الحساسية المرتبطة باللقاح، بحسب مفوض الصحة بالولاية، إم نورمان أوليفر، الذي قال إن "الفحوصات تشير إلى أن سبب الوفاة لم يكن الحساسية المفرطة، وقد يستغرق الأمر عدة أسابيع حتى تتوفر مزيد من المعلومات".

وتابع: "نستطيع أن نؤكد أن الوفاة قد حدثت خلال ساعات بعد حصولها على اللقاح، لكن هذا ليس دليلاً على أن الوفاة مرتبطة به، نحن نحقق حالياً، ولم نعلم سبب الوفاة بعد".

وبحسب مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها "سي دي سي"، فإن 27 مليون أميركي على الأقل، حصلوا على لقاحات فيروس كورونا، منذ صدور تصاريح الاستخدام الطارئ لها لأول مرة في كانون الأول الماضي.

اقرأ أيضاً: البنتاغون يعلّق خطة لتلقيح معتقلي غوانتانامو بعد موجة استياء

يذكر أن السلطات النرويجية، قد أعلنت الشهر الماضي، وفاة 23 شخصاً في نواحي البلاد، بعد وقت قصير من تلقيهم الجرعة الأولى من فيروس كورونا المستجد.

وقد حذرت النرويج، من أن لقاحات كورونا، قد تكون خطيرة جداً على المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة.