وزير الدفاع القطري: دفاع تركيا عن نفسها ليس جريمة

تاريخ النشر: 16.10.2019 | 12:38 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال نائب رئيس مجلس الوزراء القطري وزير الدولة لشؤون الدفاع خالد بن محمد العطية، الأربعاء إن محاولة تركيا حماية نفسها من "الإرهابيين"، ليست جريمة.

واتهم الوزير القطري، خلال مشاركته بمنتدى الأمن العالمي 2019 المنعقد بالدوحة، "أطرافا عديدة"، بالسعي لإلحاق الضرر بتركيا. وأضاف: "تركيا تستضيف 4 ملايين لاجئ، ولو كان تعاملها سيئاً لفتحت الأبواب وأغرقت أوروبا باللاجئين".

وأثنى العطية على الأسلوب الذي تتبعه القوات التركية في عملية نبع السلام، مشيرًا إلى أن "السلوك التركي في المدن التي حارب فيها الإرهاب واضح، والمدن التي حارب فيها الأتراك المنظمات الإرهابية ما زالت قائمة، مقارنة بتدمير أطراف أخرى مدناً سورية".

وتابع: "تركيا تؤكد دائماً على وحدة الأراضي السورية، وما تقوم به تركيا لم تقم به الجامعة العربية في محافظتها على وحدة أراضي سوريا".

وفي نفس السياق قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أمس الثلاثاء: إن تركيا لا يمكنها أن تصبر حتى تصل التهديدات داخل أراضيها، معربا عن تفهمه لعملية "نبع السلام"، شمالي سوريا.

وأضاف حول عملية "نبع السلام" التي أطلقها الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، أن "تركيا حذرت من تسليح المجموعات التي تحاربها، لكن لم يصغ إليها أحد".

يذكر أن الجيشين التركي والوطني السوري أطلقا قبل نحو أسبوع عملية عسكرية تحت اسم "نبع السلام"، تهدف إلى طرد "قسد" مِن مناطق شرق الفرات، وإعادة اللاجئين السوريين (في تركيا) إلى تلك المناطق، حسب تصريحات الحكومة التركية.