وزير الدفاع الأمريكي متفائل بإيجاد حل مع تركيا بشأن منبج

تاريخ النشر: 28.03.2018 | 13:03 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

عبر وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس عن تفاؤله بإيجاد حل مع تركيا بشأن مدينة منبج شمال سوريا.

وأفاد ماتيس خلال زيارته المكتب الإعلامي لوزارة الدفاع (بنتاغون) أمس الثلاثاء، بأن بلاده تجري مباحثات دون تعثر مع تركيا بشأن منبج، وأضاف قائلاً "متفائل بإيجاد حل، وكانت لدينا أوقات صعبة في السابق".

وأجاب ماتيس رداً على سؤال مراسل الأناضول حول ما إذا كان هناك مقترح أمريكي بشأن منبج في ضوء عزم تركيا دخول المدينة، بأنه "يفضل بحث هذا الموضوع مع الأتراك وجهاً لوجه بدلاً من الحديث عنه أمام الإعلام".

وتابع ماتيس "إن تركيا شريك في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، ولقد وقفنا بجانب بعضنا، وحدثت خلافات كبيرة في سوريا وخاصة حول بعض المسائل، لكنها لم تؤثر على وضوح وكثافة مباحثاتنا".

وتطرق "ماتيس" في حديثه إلى عدد من المواضيع بينها ترحيل الدبلوماسيين الروس، ورغبة الولايات المتحدة بانسحاب حزب العمال الكردستاني من منطقة سنجار وقال في هذا الخصوص " كما تعلمون فإن حزب العمال الكردستاني مصنف ضمن القوائم الإرهابية لدى الولايات المتحدة. لقد قتلوا العديد من الأتراك الأبرياء، ونريد رؤية انسحاب حزب العمال الكردستاني من سنجار".

في ذات السياق أفادت صحيفة الديلي صباح التركية اليوم، بأن مستشار وزارة الخارجية التركية "أوميت يالتشين" سوف يزور واشنطن في الثلاثين من الشهر الجاري.

وأشارت الصحيفة حسب مصادرها، إلى أن المباحثات بين وفد وزارة الخارجية التركية ونظرائه الأمريكيين سوف تتركز حول مصير مدينة منبج السورية.

وشدّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في اتصال مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، على ضرورة تكثيف الولايات المتحدة وحلفائها التعاون مع تركيا فيما يتعلق "بالتحديات الاستراتيجية المشتركة في سوريا"، حسب وصف ترامب.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد صرح منذ أيام أنه على الولايات المتحدة أن تتسلّم السيطرة في منبج من قوات سوريا الديمقراطية، وتسلمها لأصحابها الحقيقيين، وأضاف أنه في حال عدم إخراج التنظيم من منبج، فإن تركيا ستضطر لتحقيق ذلك مع سكان المنطقة، حسب وصفه.

 

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا