وزير الداخلية التركي: لم نقدم رواتب شهرية للسوريين

تاريخ النشر: 27.10.2018 | 09:10 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إنّ مساعدات الهلال الأحمر التركي للسوريين ليست مرتبات شهرية تدفع من قبل الحكومة التركية بل من قبل الاتحاد الأوروبي.

وأضاف الوزير التركي خلال فعالية حول اللاجئين، نُظمت في ولاية كوجا إلي، قرب إسطنبول أمس الجمعة، أن عدد السوريين الموجودين في تركيا يبلغ 3 ملايين و587 ألفاً و930 شخصا.

وفي السياق ذاته ذكر صويلو إن السلطات التركية "ضبطت" منذ بداية العام الحالي 218 ألف و950 مهاجراً "غير نظامي"، 182 ألف و151 منهم ليسوا سوريين، ولفت إلى أن معظمهم من الأفغان والباكستانيين.

وتابع "استقبال المهاجرين ليس أمرا طارئا علينا، نحن عبر التاريخ جاءتنا موجات لجوء، وأدرناها كلها من منطلق ضميرنا وتسامحنا، واستخدمت كلمة إدارة هنا عن عمد، لأن تركيا لا تعمل على وقف تدفق المهاجرين بل على إدارتهم".

ومنذ أن أغلقت تركيا حدودها مع سوريا في عام 2015، ولم تسمح بدخول سوى الحالات الإنسانية، يحاول سوريون بشكل يومي عبور الحدود السورية التركية، للفرار من بلادهم، ويدفعون مئات الدولارات لمهربين.

وفي أيار الماضي قال رئيس الهلال الأحمر التركي، كرم قنيق، إنّ أكثر من مليون و300 ألف لاجئ في تركيا يستفيدون من بطاقات الهلال الأحمر الإلكترونية، وإنّ 91 في المئة منهم سوريون.

ويقدم كرت الهلال الأحمر التركي مساعدات مالية شهرية تخصص لاجئين في تركيا لمساعدتهم في تلبية احتياجاتهم المعيشية، وتبلغ قيمة المخصصات 120 ليرة تركية (32 دولاراً) شهريا لكل فرد في إطار مشروع تقوده المفوضية الأوروبية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو)، بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.

وفي كانون الثاني الماضي، نشرت وزارة الداخلية التركية إحصائية بعدد اللاجئين السوريين على الأراضي التركية، قالت فيها إن عددهم بلغ نحو ثلاثة ملايين و424 ألف لاجئ.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا