وزراء خارجية المجموعة المصغرة ترحب ببدء أعمال اللجنة الدستورية

تاريخ النشر: 05.11.2019 | 10:45 دمشق

آخر تحديث: 05.11.2019 | 11:15 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

رحّب وزراء خارجية المجموعة المصغرة حول سوريا، ببدء أعمال اللجنة الدستورية في جنيف في 30 من تشرين الأول 2019، مشيرين إلى ضرورة تنفيذ القرار 2254. 

ووصفت كل من مصر وفرنسا وألمانيا والأردن والسعودية وبريطانيا والولايات المتحدة الأميركية في بيان، العملية بأنها خطوة إيجابية تتطّلب مشاركة جادة والتزامًا من أجل النجاح.

وأشار وزراء الخارجية إلى أن أعمال اللجنة من شأنها أن تكمّل تنفيذ الأبعاد الأخرى لقرار مجلس الأمن 2254، بما في ذلك المشاركة الفعالة لجميع السوريين، وخاصة النساء، في العملية السياسية.

وأكد وزراء الخارجية دعم الجهود الرامية إلى تهيئة بيئة آمنة ومحايدة تمكّن سوريا من إجراء انتخابات حرة ونزيهة، تحت إشراف الأمم المتحدة.

وشدد وزراء المجموعة المصغرة على بيانهم في نيويورك في 26 أيلول، الداعي لوقف إطلاق نار فوري وحقيقي على مستوى البلاد وفي إدلب.

وبدأت الهيئة المصغرة في اللجنة الدستورية أعمالها أمس الإثنين بعد اجتماع عام ضم أعضاء اللجنة الـ 150 في جنيف قبل أيام.

يُشارُ إلى أنّ اللجنة الدستورية هي من مخرجات مؤتمر "سوتشي" الذي استضافته روسيا، نهاية شهر كانون الثاني 2018، ومن المقرر أن تعمل هذه اللجنة على صياغة دستور سوري جديد.