واشنطن: سنشكل قوة أمن داخلية في سوريا قبل مغادرتنا

تاريخ النشر: 12.12.2018 | 10:12 دمشق

تلفزيون سوريا - الأناضول

شدد المبعوث الأميركي للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة بريت ماكغورك، على أن قوات بلاده ستبقى في سوريا لحين تشكيل "قوات أمن داخلية" وهزيمة بقايا التنظيم.

وقال ماكغورك خلال مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء في مقر وزارة الخارجية بواشنطن إن العمليات العسكرية ضد التنظيم في سوريا مازالت مستمرة، مشيرًا إلى أن وجود التنظيم في سوريا انخفض إلى 1بالمئة.

وتابع"هدفنا العسكري هو هزيمة دائمة لداعش، ونحن باقون بسوريا لحين تشكيل قوات أمن داخلية؛ لضمان استمرار الحفاظ على المكاسب التي تم تحقيقها من التنظيم".

وأوضح ماكغورك أن القضاء على بقايا التنظيم الذي يسيطر على منطقة صغيرة استغرق وقتا طويلا، بسبب ارتداء عناصر التنظيم للأحزمة الناسفة وزرعهم المواد المتفجرة يدوياً في الأرض.

وفي السياق أعرب المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جيليك، عن استياء أنقرة الشديد من الأنباء الواردة حول تدريب واشنطن لنحو 35-40 ألف مقاتل من قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وأكد خلال مؤتمر في أنقرة أمس، أن بلاده ستتحرك فورا للقضاء على أي تهديد قد يتشكل ضد أمنها القومي أيا كانت القوة التي تواجهها.

وأعلنت واشنطن عن بدء إقامة نقاط مراقبة شمال سوريا في مناطق سيطرة قسد، وسط رفض تركي للعملية جاء على لسان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار الذي طالب بالتخلي عن إقامة نقاط المراقبة.

 

 

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية