واشنطن بوست تتحدث عن تسجيلات صوتية لدى تركيا عن مقتل خاشقجي

تاريخ النشر: 12.10.2018 | 15:10 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أبلغ مسؤولون أتراك نظراءهم الأميركيين بأنهم يملكون تسجيلات صوتية ومرئية تثبت مقتل الكاتب والصحفي السعودي جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية بمدينة إسطنبول، وفق ما أكدته صحيفة الواشنطن بوست الأميركية استناداً إلى مسؤولين أتراك وأميركيين.

وأفادت الصحيفة الأميركية في تقريها بأن التسجيلات تظهر احتجاز فريق أمني سعودي لخاشقجي بعد دخوله القنصلية في الثاني من شهر تشرين الأول الجاري، حيث قام الفريق الأمني بقتله في وقت لاحق وتقطيع جثته.

وبحسب المسؤولين فإنّ التسجيل الصوتي يكشف بشكل مقنع مسؤولية الفريق الأمني السعودي عن مقتل خاشقجي.

وأكد أحد المسؤولين للصحيفة بأنهم يستطيعون سماع صوت الخاشقجي وأصوات أشخاص آخرين يتحدثون اللغة العربية، وكذلك كيف تم التحقيق معه وتعذيبه ثم قتله.

وأشارت الصحيفة إلى أنه من غير المعروف فيما إذا كان المسؤولون الأميركيون قد سمعوا التسجيلات المذكورة، لكن المسؤولين الأتراك شرحوا لهم فحواها.

من جانبها أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت بأن الخارجية الأميركية تنتظر معلومات من السفير السعودي لدى واشنطن حول اختفاء خاشقجي.

وقالت نويرت "تواصلنا مع السفير السعودي لدى بلادنا، وفهمت منه أنه في طريقه إلى المملكة. وقلنا له إننا ننتظر منه معلومات لدى عودته إلى الولايات المتحدة".

وفي إطار ردود الفعل الأميركية على قضية اختفاء خاشقجي رفض الرئيس الأميركي دونالد ترمب مطالب برلمانيين أمريكيين بوقف المبيعات العسكرية للمملكة العربية السعودية، حيث حذر بأنه بحال لم تبع الولايات المتحدة الأسلحة للمملكة فإن السعوديين سيشترونها من روسيا والصين.

يذكر أن مصادر أمنية تركية كانت قد كشفت في وقت سابق عن وصول 15 مواطناً سعودياً على متن طائرتين خاصتين، إلى مطار إسطنبول، قبل أن يتوجهوا إلى قنصلية بلادهم أثناء وجود خاشقجي فيها، ليعودوا بعد ذلك إلى الدول التي جاؤوا منها في غضون ساعات.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا