"هيلي" تستقيل مِن الأمم المتحدة و"ترامب" يوافق

"هيلي" تستقيل مِن الأمم المتحدة و"ترامب" يوافق

"هيلي" تقدّم استقالتها من منصبها كـ مندوبة لـ واشنطن في الأمم المتحدة (أرشيف - إنترنت)

تاريخ النشر: 09.10.2018 | 21:42 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

وافق رئيس الولايات المتحدة الأميركية (دونالد ترامب)، اليوم الثلاثاء، على استقالة (نيكي هيلي) من منصبها كـ مندوبة لـ بلادها في الأمم المتحدة، حسب ما ذكرت وكالة "روزيترز" للأنباء.

وقالت "رويترز"، إن "ترمب" قَبِل استقالة "هيلي"، مؤكّداً أنها ستترك منصبها كـ مندوبة دائمة في الأمم المتحدة بحلول نهاية العام الجاري، إلّا أن "هيلي" لم تؤكّد مِن جانبها أي معلومات عن نبأ استقالتها.

وغرّد "ترمب" على حسابه الشخصي في "تويتر" قائلاً "إعلانا ضخما مع صديقتي نيكي هيلي سيتم الكشف عنه الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً بالتوقيت المحلي لواشنطن".

وذكرت وكالة "الأناضول" التركية، أن دبلوماسيين في الأمم المتحدة قالوا إن السفيرة "هيلي" تقدمت باستقالتها مِن منصبها الأممي إلى الرئيس "دونالد ترمب"، مضيفةً "الأناضول"، بأن "هيلي" موجودة الآن في عاصمة بلادها واشنطن.

وأضافت مصادر لـ"الأناضول"، أن "هيلي طلبت مِن ترامب قبل ستة شهور الموافقة على استقالتها مِن منصبها، لـ يوافق اليوم ولكن اعتباراً من نهاية العام الحالي"، لافتةً أن "الإعلان عن اسم مَن سيخلف المندوبة سيتم الكشف عنه خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة".

ونقل موقع "أكسوس" الأمريكي عن مصادر حكومية - حسب "الأناضول" -، أن "ترامب قَبِل استقالة هيلي"، مضيفاً أن "موعد رحليها مازال غير معلن"، لافتاً في الوقتِ عينه، أن "هذه الخطوة تشكل نهاية مفاجئة وغير متوقعة للمسيرة المهنية لـ إحدى الشخصيات البارزة في الإدارة الأميركية".
 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار