هجوم معاكس لجيش الإسلام على جبهات الغوطة الشرقية

تاريخ النشر: 01.03.2018 | 20:34 دمشق

تلفزيون سوريا- وكالات

شن جيش الإسلام اليوم هجوماً معاكساً على قوات النظام السوري في جبهة الضواهرة بالغوطة الشرقية، ما أدى إلى مقتل عدد من عناصر قوات النظام حسب ما أعلن جيش الإسلام على معرفاته الرسمية.

وقال  المتحدث الرسمي باسم "هيئة أركان جيش الإسلام" حمزة بيرقدار إن مقاتلات النظام الحربية أغارت بالخطأ على مواقع ميليشيات موالية للنظام في بلدة الزريقية بالغوطة الشرقية ما أدى إلى مقتل وجرح عدد منهم. 

وسيطرت قوات النظام أمس على جبهة الضواهرة، كما حاولت التسلل ليل الأربعاء- الخميس على جبهات حزرما  والنشابية وحوش الضواهرة، وسط قصف مدفعي لجيش الإسلام ما أدى إلى تراجعهم و وقوع إصابات في صفوفهم.

 

 

و واصلت مقاتلات النظام الحربية وروسيا قصفها على بلدات ومدن  الغوطة الشرقية، حيث ارتفع عدد الضحايا اليوم إلى إلى 19 مدنياً.

ونشر جيش الإسلام على معرفاته الرسمية صوراً تظهر عدداً من قتلى قوات النظام على جبهة الضواهرة، التي تشهد معارك عنيفة استخدم النظام خلالها المدفعية الثقيلة والغارات الجوية والصواريخ المحملة بالمواد الحارقة، في محاولة للسيطرة على المنطقة.

واستمرت المعارك بين الفصائل العسكرية المعارضة وقوات النظام والميليشيات التابعة لها رغم إقرار مجلس الأمن لهدنة في الغوطة الشرقية وباقي المناطق السورية، نصت على وقف شامل لإطلاق النار لمدة 30 يوماً، وفك الحصار عن الغوطة، وإدخال المساعدات الإنسانية والسماح بإجلاء المرضى والمصابين دون قيد أو شرط.

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا