نوال.. مطعم سوري على قارعة الطريق يستقطب أهالي لوس أنجلوس

نوال.. مطعم سوري على قارعة الطريق يستقطب أهالي لوس أنجلوس

مطعم نوال السوري الشركسي في أميركا
مطعم نوال السوري الشركسي في أميركا

تاريخ النشر: 07.10.2022 | 06:25 دمشق

إيتار - ترجمة: ربى خدام الجامع

يعتبر مطعم "نوال" أحد مطاعم الرصيف المثيرة، التي تقدم أطباقاً سورية بنكهة شركسية، لكنه يفتح أبوابه فقط أيام العطلة الأسبوعية في الحديقة الخلفية لأحد البيوت، حيث يديره شقيقان هما آرمبي ودوتي زكريا، إلى جانب ابن عمهم داني زكريا، إذ يجلبون معهم الوجبات من بيت آخر. وبينما يعيش دوتي في بيته برفقة زوجته وابنته طوال الوقت، فإنه يفتتح مطعمه في يومي السبت والأحد بعد الظهر برفقة أسرته التي ترحب بالغرباء الفضوليين الراغبين بتذوق أطايب الطعام السوري في حديقة البيت الخلفية.

ثمة لافتة للترحيب بالمارة كتب عليها: "وادي سولانو التاريخي" ثبتت على حافة التلة التي أقيم فيها مطعم نوال، فقد بني البيت الذي يقام المطعم فيه في عام 1910 على يد أسرة تم إخراجها منه عندما استولت مدينة لوس أنجلوس على تلك الأراضي لتفسح المجال لبناء 10 آلاف وحدة سكنية شعبية، وعندها نقل البيت إلى وادي سولانو بعدما نجا من عمليات الهدم، فبقي صامداً ليصبح آخر ما تبقى وتحول لشاهد على تلك الحقبة. وبعدما لم يعد الشعب الأميركي يهتم بأمر مخطط الإسكان الشعبي في خمسينيات القرن الماضي، تم بيع الأرض التي هدم كل ما فيها لشركة قامت ببناء ملعب رياضي جديد.

عندما تزور ذلك المطعم ستكتشف بأن قائمة الطعام فيه مكتوبة بخط اليد، وقد تم تثبيتها بجانب النافذة التي يتم تمرير الطعام عبرها للزبائن والتي صنعها الشقيقان من سياج خشبي كان موجوداً خلف البيت. ومنذ افتتاح ذلك المشروع، عبر القائمون عليه عن حماستهم لتقديم أطباق الفتة والفطور السوري الشعبي والتسقية لزبائنهم، وهي عبارة عن خليط من اللبن والحمص، مزين بحبات الحمص ورقائق الخبز واللوز المحمص مع البقدونس والزيت الحار، يؤكل بواسطة ملعقة على الرغم من أنه يبدو كخليط يمكن للمرء أن يغمس خبزه فيه. كما يمكن للزبائن أن يجمعوا بين مكونات الفتة وهم يستمتعون بتناول المخلل والفليفلة.

A man behind a fence taking a customer’s order at the Narwal pop-up.

داني زكريا يكتب طلب الزبونة

أما اسم المطعم "نوال" فيعود لوالدة آرمبي ودوتي، التي تعتبر المصدر الرئيسي للوصفات فيه. وهكذا أتت أولى التعليقات من قبل الجيران والزبائن على الوجبات وكانت إيجابية بمعظمها، بل حتى الأم "نوال" باركت جهود الشابين، في إشارة طيبة للشقيقين اللذين يرفضان تناول أي طعام سوري إلا في بيت أمهما. كبر هذان الشقيقان في منطقة عربية صغيرة في بروكهيرست حيث مازالا يملكان ويديران مشروعاً لأعمال الطحن منذ عقدين. فقد سافر والدهما من سوريا في عام 1970 وانتقل للعيش في نيوجيرسي، ثم انضمت والدتهما له في عام 1972، بعد ذلك استقرت تلك الأسرة في كاليفورنيا في عام 1978، ولكن في الوقت الذي وصل فيه الأبوان إلى الولايات المتحدة قادمين من سوريا، كانا يعتبران بأنهما أحفاد الشركس الذين تعود أصولهم إلى شمالي القوقاز، لكنهم هجروا بسبب المذبحة التي وقعت خلال سنوات 1800 في الأناضول التي تقع أجزاء منها في دولة روسيا الحالية، فانتقلوا للعيش في بلاد الشام، وما بعدها.

بعد توسع نشاط مطعم نوال وشهرته، قرر الثلاثي التوسع أكثر في الوجبات والأطباق التي يقدمونها لتعبر عن هوياتهم المختلفة، والهدف من ذلك تقديم أطباق تعبر عن تراثهم المعقد لتصل إلى أكثر من 300 أسرة شركسية أو يزيدون في لوس أنجلوس ومقاطعة أورانج. ففي منشور ظهر على حساب مطعم نوال منذ مدة قريبة، وردت الإشارة لطبق هاليفا وهو عبارة عن بطاطا مقلية وكذلك فطيرة الجبن الشركسي المحلاة والتي ستضاف قريباً لقائمة الوجبات. وهكذا عبر الشركس من خلال التعليقات على هذا المنشور عن رغبتهم بتشكيل قوافل صغيرة لزيارة ذلك المطعم وشراء تلك الأطايب النادرة بالجملة فور توفرها هناك.

A trio of dishes from Narwal pop-up.

الفطور السوري التقليدي في مطعم نوال

هذا ولقد كبرت قائمة الطعام قبل ذلك عبر إضافة شطيرة السجق التي تشبه الشطائر المصنوعة على الطريقة السورية، وتتألف من قطع سجق أضيفت لها البهارات، مع الجبنة النابلسية المحمرة، والطماطم والمخلل، والبقدونس، ووضعت ضمن رقاقة خبز تركية. وفي شهر آب الماضي، أضاف الثلاثي شطيرة المكدوس أيضاً، أما بالنسبة للفول، فأمامك ثلاثة خيارات، إلا أن ما يجمع بينها هو حبات الفول وعصير الليمون والطحينة والأعشاب والثوم وزيت الزيتون، وغير ذلك من الإضافات. وأحدث ما قدمه هذا المطعم هو شطيرة اللبنة المقرمشة، وهي عبارة عن خبز مشوي مدهون بطبقة كثيفة من اللبنة، وفوقها الزعتر والنعنع اليابس، ويمكن للزبون أن يختار السجق أو البسطرما لتضاف على وجهها، كما يمكن تقديم خيار نباتي من هذا النوع من الشطائر المقرمشة وذلك عند عدم إضافة أي نوع من اللحم لها.

Syrian sandwich with spiced beef sausage with fried nabulsi cheese, tomatoes, pickles, and parsley bundled in a Turkish flatbread at Narwal.

من وجبات مطعم نوال

عندما يفكر الشقيقان وابن عمهما بقائمة الطعام الشهية التي سيقدمونها خلال الأسابيع القادمة، تلمع عيونهم وهم يتحدثون عن تجربتهم الحميمة مع هذا المطعم، إلا أنهم بحاجة لفترة من الزمن حتى تترسخ أقدامهم في هذا العمل، ليحققوا ما يحلمون به. إلا أن مطعم نوال يفكر بزيادة ساعات عمله لتشمل أمسيات الجمعة قريباً. أما في الوقت الحالي، فجميع أهالي لوس أنجلوس مدعوون لزيارة الحديقة الخلفية لبيت عائلة زكريا وذلك ليتذوقوا الوجبات التقليدية التي تطورها تلك العائلة على الدوام.

المصدر: إيتار   

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار